Accessibility links

كيري بعد لقاء ظريف: مفاوضات صعبة جدا مع إيران


جانب من لقاء ظريف مع وزراء خارجية مجموعة 5+1 في فيينا الأحد

جانب من لقاء ظريف مع وزراء خارجية مجموعة 5+1 في فيينا الأحد

التقى وزير الخارجية الأميركي جون كيري الاثنين في فيينا نظيره الإيراني محمد جواد ظريف في محاولة لإبرام اتفاق نووي.

وقال كيري لفريقه في السفارة الأميركية في فيينا "إننا نخوض مفاوضات حول الانتشار النووي ولجم برنامج إيران النووي وبوسعي أن أقول إن هذه المباحثات صعبة جدا".

وأشاد كيري، وفق ما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية، بـ"الدور المحوري" للوكالة الدولية للطاقة الذرية في كافة أنحاء العالم.

وأجرى كيري صباح الاثنين مباحثات لمدة ساعتين مع نظيره الإيراني محمد جواد ظريف وقال للصحافيين في ختام اللقاء "نعمل بكد".

ومساء الأحد قال ظريف بعد لقاء أول مع نظيره الأميركي إنه "لا يزال هناك سبعة أيام صعبة من المفاوضات" قبل مهلة 20 تموز/يوليو.

تحديث (10:40 بتوقيت غرينتش)

يلتقي وزير الخارجية الأميركي جون كيري نظيره الإيراني محمد جواد ظريف في فيينا الاثنين سعيا لتقليص الخلافات التي تحول دون التوقيع على اتفاق نووي قبل انتهاء المهلة المحددة لذلك في غضون أيام.

وأكد مسؤول كبير في وزارة الخارجية الأميركية أن هدف كيري من لقائه نظيره الإيراني مجددا، هو إجراء محادثات معمقة لتقييم استعداد إيران لاتخاذ ما يترتب عليها من خيارات صعبة.

وأضاف المسؤول أن الأمر يتعلق بحديث فائق الجدية ويحتمل أن يكون مطولا، مشيرا إلى أن الوزير الأميركي سيخصص الوقت اللازم لهذا النقاش.

وكان كيري وظريف قد عقدا اجتماعا استمر ساعتين الأحد على هامش اجتماع بين إيران والمجموعة الدولية.

وأكد وزير الخارجية الإيراني أن بلاده لا تسعى إلى امتلاك السلاح النووي ولا ترى في ذلك أي نفع، وأضاف في تصريح لشبكة NBC "إيران لا تبحث عن الأسلحة النووية، فنحن لا نرى أي مصلحة في ذلك".

وعبر عن اعتقاده بأن امتلاك السلاح النووي، لا يعطي للدولة التي تملكه أي نفوذ أو قوة، مضيفا في تصريحاته "في الواقع أعتقد أن الأسلحة النووية تقلل من نفوذ الدول في منطقتنا، فامتلاكها لا يساعد أي طرف".

وكان وزراء الدول الكبرى الذين حضروا إلى فيينا الأحد لتقييم المفاوضات مع إيران، قد أعلنوا أن التوصل إلى اتفاق نهائي حول البرنامج النووي لطهران لا يزال بعيد المنال قبل أسبوع من انتهاء مهلة الـ20 من تموز/يوليو.

وقال وزير الخارجية البريطاني ويليام هيغ إن المحادثات ستستمر "وسنترك مسؤولينا هناك للاستمرار في المحادثات خلال الأيام المقبلة، إذ من المهم جدا حل هذه القضايا".

واستبعد الخبير في الشؤون الإيرانية والنووية نبيل العتوم في اتصال أجراه معه "راديو سوا" إمكانية التوصل إلى اتفاق:

وتستمر مفاوضات إيران والدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي، إضافة إلى ألمانيا منذ أشهر، بعد التوصل إلى اتفاق تمهيدي في تشرين الثاني/نوفمبر جمدت بموجبه طهران تخصيبها لليورانيوم مقابل رفع جزئي للعقوبات عاد عليها بحوالى سبعة مليارات دولار.


المصدر: راديو سوا/وكالات

XS
SM
MD
LG