Accessibility links

كوبلر: ليبيا تواجه مأزقا سياسيا.. والسراج يدعو للحوار


مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا مارتن كوبلر

مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا مارتن كوبلر

حذر مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا مارتن كوبلر من خطر تصاعد العنف في البلاد وسقوط ضحايا مدنيين، فيما دعا رئيس حكومة الوفاق الوطني فايز السراج الليبيين إلى تجنب وقوع حرب أهلية.

وقال كوبلر أمام مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة الثلاثاء إن ليبيا تعيش "مأزقا سياسيا" مع عدم حصول حكومة الوفاق على الدعم السياسي اللازم.

وأضاف أن البلاد تواجه "تطورات عسكرية خطيرة"، مشيرا إلى سيطرة قوات خليفة حفتر، الذي يرفض الاعتراف بالحكومة، على منطقة "الهلال النفطي".

ودعا مبعوث الأمم المتحدة المجتمع الدولي إلى عدم "الاستهانة بمخاطر تصاعد التوتر في طرابلس".

وأشار إلى أن 100 أسرة محاصرة في بنغازي تواجه القصف ونقص الغذاء والدواء والكهرباء، بسبب المعارك بين المتشددين وقوات موالية للسلطات في الشرق.

واتهم الجماعات المسلحة "بمواصلة ارتكاب انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان".

السراج يدعو للحوار

وقال السراج، من جانبه، إن الحوار وحده هو السبيل لتجنب وقوع حرب أهلية.

وأعرب في تصريح صحافي الثلاثاء عن استعداده لتشكيل حكومة جديدة ودمج قوات حفتر مع قوات الحكومة. وقال إنه يواصل الحوار مع حفتر بشكل غير مباشر حول ضرورة توحيد المؤسسة العسكرية وضرورة إعادة بناء المؤسسة الأمنية والعسكرية.

وتعهد بأن يقدم تشكيلة وزارية تضمن التمثيل المتوازن للجميع وتتحمل أعباء المرحلة المقبلة.

يذكر أن البرلمان الذي انتقل إلى طبرق يرفض الاعتراف بحكومة السراج.

وأدت المعارك في سرت بين القوات الموالية للحكومة وتنظيم الدولة الإسلامية داعش إلى مقتل 600 عنصر في صفوف تلك القوات وإصابة الآلاف بجروح.

المصدر وكالات

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG