Accessibility links

logo-print

القضاء الكويتي يفرج بكفالة عن أربعة متهمين بقضايا إرهاب


إجراءات أمنية مشددة أمام المحكمة الدستورية في الكويت خلال جلسة حول هجوم الصوابر

إجراءات أمنية مشددة أمام المحكمة الدستورية في الكويت خلال جلسة حول هجوم الصوابر

أصدرت المحكمة الكويتية الثلاثاء أمرا بالإفراج بكفالة عن أربعة موقوفين بتهمة التخابر مع إيران وحزب الله اللبناني، وحددت الجلسة المقبلة في الرابع من تشرين الأول/اكتوبر وفق مصدر قضائي كويتي.

وربطت المحكمة أمر الإفراج بدفع الموقوفين كفالة بقيمة 1650 دولارا ومنعهم من مغادرة البلاد، وذلك في جلسة مغلقة خصصت لمحاكمة 26 متهما.

ووجه القضاء لهم تهم ارتكاب أفعال من شأنها المساس بوحدة وسلامة الأراضي الكويتية والتخابر مع إيران وحزب الله اللبناني، بالإضافة إلى تهم تجميع وحيازة مفرقعات وأسلحة رشاشة وذخائر دون ترخيص بقصد ارتكاب الجرائم.

وكان الكويتيون المتهمون قد نفوا التهم الموجهة إليهم منذ أن بدأت محاكمتهم في 15 أيلو/سبتمبر، وذلك بعد أن أعلنت السلطات الكويتية تفكيك هذه الخلية في 13 آب/أغسطس، ووجدت بحوزتها أسلحة ومواد متفجرة.

وكان المشتبه فيه الرئيسي حسن عبد الهادي حسن قد أكد في مستهل المحاكمة أن الأسلحة التي ضبطت تعود إلى حقبة الاحتلال العراقي للكويت بين 1990 و1991 وقد تسلمها من أحد الأفراد المتنفذين في أسرة الصباح الحاكمة.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG