Accessibility links

logo-print

الحريات في الكويت.. أعوام المحاكم


حلقة عين على الديموقراطية

حلقة عين على الديموقراطية

قال رئيس "المنتدى الخليجي لمؤسسات المجتمع المدني" أنور الرشيد لبرنامج "عين على الديموقراطية" إن الكويت صنفت ضمن أعلى البلدان عالميا في محاكمات "المغرِدين"، فيما تعرض 150 كويتيا للمحاكمة في السنوات الأخيرة.

وتأتي تصريحات الرشيد غداة تقرير نشرته منظمة العفو الدولية بعنوان "سياسة القبضة الحديدية- تجريم المعارضة السلمية في الكويت" رصدت فيه محاكمة نحو 90 شخصا بتهمة "إهانة" الأمير أو "الذات الإلهية" أو "الإساءة" لدول أخرى منذ العام 2011.

وقالت سارة الدريس إحدى المغردات إنها تتعرض لمحاكمة بسبب نقاش على "تويتر" حول السبي واستخدام "داعش" للموروث الديني، حيث ذكرت من خلاله قصة النبي محمد مع زوجته صفية بنت حيي.

وأضافت الدريس أن أكثر من 40 ألف شخص دعوا إلى تكفيرها في يوم واحد.

وكانت الدريس تعرضت لمحاكمة سابقة بتهمة "الإساءة إلى الذات الأميرية" بسبب تغريدة لها على تويتر قبل أن يصدر أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد عفوا عنها.

ومن أبرز الذين تعرضوا للمحاكمة النائب الكويتي مسلم البراك الذي واجه 94 تهمة في وقت واحد، والناشط السياسي عبدالله فيروز الذي حكم عليه بالسجن مدة عامين بسبب تغريدة على الإنترنت.

ونفى الكاتب سعود السمكة من جهته ما جاء في تقارير منظمات المجتمع المدني، مشيرا إلى أن الكويت دولة تتمتع بحرية التعبير ووصف تلك المنظمات بـ "الدكاكين" المنفصلة عن الواقع، وأن العديد من الناشطين هم نزلاء "فنادق خمس نجوم" حسب قوله.

لمتابعة النقاش كاملة في حلقة عين على الديمقراطية يمكن زيارة الرابط التالي:

المصدر: قناة الحرة

XS
SM
MD
LG