Accessibility links

نواب كويتيون يطالبون بجلسة لمناقشة قرار تأجيل خليجي 23


نواب في مجلس الأمة الكويتي

نواب في مجلس الأمة الكويتي

تتواصل في الكويت تداعيات قرار اتحاد كرة القدم تأجيل خليجي 23 عاما كاملا لعدم الانتهاء من تجهيز المنشآت الرياضية، وطالب نواب في مجلس الأمة بعقد جلسة برلمانية لمناقشة القرار الذي أحرج الكرة الكويتية، وسط انتقادات من اتحادات كرة القدم في دول الخليج.

وفيما هدد بعض النواب باستجواب وزير الإعلام والشباب والرياضة الشيخ سلمان الحمود في حال أذعنت الحكومة لقرار التأجيل، أكدت هيئة الشباب والرياضة استعداد الكويت لاستضافة البطولة الخليجية في موعدها.

وهذا الإطار، قال نائب المدير العام للشؤون الرياضية في الهيئة أحمد خزعل، إن الهيئة "كانت لديها القدرة على تأسيس المنشآت الرياضية لاستضافة هذا الحدث الكروي الكبير، ستاد جابر سيكون جاهزا بفترة كافية قبل استضافة الحدث، أيضا الإخوان في قطاع الإنشاءات والصيانة كانت عندهم القدرة والإمكانيات لتأهيل ستاد نادي كاميو، أيضا ستاد نادي الكويت لاستضافة المباريات".

من جهة أخرى، قال النائب عبد الله الطريجي، إن قرار تأجيل خليجي 23، مرتبط بحرمان اتحاد كرة القدم من التصرف بميزانية الدورة الخليجية لمنع الهدر المالي الذي شاب خليجي 16، والذي احتضنته الكويت في 2003.

يشار الى أن لجنة حماية الأموال العامة البرلمانية أعدت تقريرا اتهمت فيه اتحاد كرة القدم باختلاس أربعة ملايين و500 ألف دولار من ميزانية خليجي 16.

استمع إلى تقرير مراسلة "راديو سوا" في الكويت سليمة لبال.

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG