Accessibility links

إحباط هجوم وشيك على مسيرة لمثليين في كاليفورنيا


محققون عند سيارة جيمس هويل

محققون عند سيارة جيمس هويل

أعلنت السلطات في سانتا مونيكا بولاية كاليفورنيا إلقاء القبض على رجل بحوزته أسلحة ومتفجرات كان يعتزم استخدامها ضد مسيرة للمثليين في مدينة لوس أنجليس.

وقالت رئيسة شرطة سانتا مونيكا جاكلين سيبروكس في تغريدة على تويتر إن المعتقل يدعى جيمس هويل وهو من ولاية إنديانا، مشيرة إلى أنه "قال للشرطة لدى اعتقاله إنه أراد التسبب بأذى خلال المسيرة السنوية للمثليين".

وأكدت رئيسة الشرطة "عدم وجود أي رابط معلوم" بين الموقوف والهجوم الذي وقع في ملهى ليلي للمثليين في أورلاندو وأسفر عن 50 قتيلا و53 جريحا في أسوأ اعتداء تشهده الولايات المتحدة منذ هجمات 11 ايلول/سبتمبر 2001.

وأعلن عمدة لوس أنجليس خلال مؤتمر صحافي لدى بدء مسيرة المثليين أن السلطات لا تعتقد أن "هناك أي رابط" بين هويل ومجزرة أورلاندو.

وكانت شرطة سانتا مونيكا قد أعلنت في وقت سابق أنها اعتقلت الأحد رجلا بحوزته ترسانة من الأسلحة والمتفجرات قبيل ساعات من بدء مسيرة المثليين، مشيرة إلى أن مكتب التحقيقات الفدرالي (FBI) يساعدها في التحقيق في القضية.

جيمس هويل

جيمس هويل

وبحسب وسائل إعلام محلية فإن الشرطة ضبطت في سانتا مونيكا سيارة بيضاء ذات لوحة تسجيل من إنديانا وعلى متنها أسلحة ومتفجرات، وأن سائقها اعترف بأنه أتى من أجل مسيرة المثليين التي تجري سنويا والتي يقدر عدد المشاركين فيها بحوالي 400 ألف شخص.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG