Accessibility links

لماذا تكلّف قلة النوم الاقتصاد الأميركي 411 مليار دولار سنويا؟


النوم أثناء العمل

النوم أثناء العمل

تكلف قلة النوم الاقتصاد الأميركي 411 مليار دولار سنويا، حسب دراسة لمنظمة راند كوبيريشن ستادي عنونتها بـ "لماذا النوم مهم؟".

وقالت المنظمة إنه بالإضافة إلى الآثار السلبية، التي يسببها قلة النوم للإنسان، فإن له انعكاسات على الفاتورة الاقتصادية للدول.

وحسب الدراسة، فإن قلة النوم تكلف الاقتصاد الأميركي قرابة 411 مليار دولار سنويا. وقالت إن حرص الأفراد على النوم لمدة ست ساعات على الأقل يوميا، قد يضخ أزيد من 226 مليار دولار في ميزانية أميركا.

وقال ماركو هافنر، وهو أحد المشرفين على إعداد الدراسة "دراستنا توضح أن لقلة النوم تكلفة مالية ثقيلة، فهو لا يؤثر فقط على صحة الإنسان بل هو مكلف لاقتصاد الدولة، فقلة النوم تؤدي إلى انخفاض إنتاجية العمال كما قد تؤدي إلى وفاة الكثير منهم"، بحسب ما ذكر موقع صوت أميركا.

وقالت الدراسة إن قلة النوم تفقد الولايات المتحدة أزيد من مليون يوم عمل في السنة، بسبب تراجع إنتاجية بعض العمال وغيابهم عن العمل.

وأوصت الدراسة بضرورة تجنب تصفح الهواتف الذكية ومختلف الأجهزة الإلكترونية قبل النوم، لأن لها "انعكاسات سلبية" على صحة الإنسان، كما أوصت بضرورة احترام ساعات النوم الضرورية وممارسة الرياضة.

المصدر: راند كوبيريشن ستادي

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG