Accessibility links

logo-print

تحديد هوية مرتكب هجوم لويزيانا


مطلق النار في صالة السينما في لافاييت

مطلق النار في صالة السينما في لافاييت

أعلنت الشرطة الأميركية هوية المسلح الذي أطلق النار داخل صالة سينما مكتظة في مدينة لافاييت بولاية لويزيانا، ليل الخميس.

جون رسل هاوزر (59 عاما)، هو القاتل الذي تسببت رصاصاته بمقتل شخصين وجرح سبعة آخرين، قبل أن يضع حدا لحياته بطلقة قاتلة.

أما القتيلان، فهما ميسي برو من فرانكلين، لويزيانا، شاب في الحادية والعشرين من عمره، لقي حتفه مباشرة في صالة السينما.

القتيل الآخر، جيليان جونسون (33 عاما) من لافاييت، توفي في المستشفى متأثرا بجراحه.

وقالت الشرطة إن شخصا من بين الجرحى التسعة في حالة حرجة، وتتراوح أعمارهم بين سن المراهقة إلى الستينات.

وأوضحت الشرطة أن هاوزر يتحدر من ولاية ألاباما، وليس لديه اتصال ومعارف في لافاييت.

ووصفته الشرطة بـ"المتجوّل"، مرجحة وصوله إلى لافاييت في أوائل شهر تموز/يوليو الحالي، والمكوث في فندق.

وقال قائد شرطة لافاييت جيم كرافت إنه من الواضح أن القاتل كان عازما على إطلاق النار والهرب، غير أن الشرطة أجبرته على العودة مجددا إلى صالة العرض حيث أطلق النار على نفسه حتى الموت.

وأشار قائد الشرطة إلى أن القاتل ركن سيارته من نوع لينكولن زرقاء 1995 بالقرب من باب الخروج.

شعر مستعار ونظارات في سيارته وغرفة الفندق.. هذا ما عثرت عليه الشرطة بعدما فتشت المكانين.

وأظهرت لقطات بثتها شاشات التلفزة العشرات من سيارات الشرطة والإسعاف أمام صالة السينما في مدينة لافاييت بولاية لويزيانا جنوب الولايات المتحدة، حيث جرى حادث حادث إطلاق النار.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG