Accessibility links

logo-print

واقعة مؤلمة.. طفل لبناني يعذب آخر من سورية بتحريض من الأهل


طفل سوري يتعرض للضرب من قبل عائلة لبنانية

طفل سوري يتعرض للضرب من قبل عائلة لبنانية

أفادت وسائل إعلام لبنانية بأن السلطات هناك تمكنت من التعرف على والد الطفل الذي ظهر في شريط فيديو مصور، نشر عبر صفحات التواصل الاجتماعي، وهو يحرض ابنه على ضرب طفل سوري.

وأوضحت وسائل الإعلام أن التحريات توصلت إلى والد الطفل واسمه (عباس) وأنها ستتخذ الإجراء القضائي المناسب بحقه.

وذكرت الوكالة الوطنية للإعلام أن وزير العدل اللبناني أشرف ريفي طلب من النائب العام التمييزي سمير حمود اتخاذ الإجراء القانوني والتحقيق بشأن شريط الفيديو، لكشف ملابسات القضية وإحالة الفاعل على القضاء.

وذكر موقع "يا صور" الإلكتروني الذي كان أول من نشر الشريط أن مكتب مكافحة الجرائم المعلوماتية في قوى الأمن الداخلي تمكن من تحديد العائلة المعنية وتوقيف أحد أفرادها ليل السبت .

وذكر الموقع أنه وضع كل معطياته بتصرف القضاء والأجهزة الأمنية بالإضافة إلى مصادر حصوله على شريط الفيديو.

وأظهر الفيديو عبر صفحات التواصل الاجتماعي طفلا لا يتجاوز الخامسة من عمره يتلقى من والده وبحضور طفل آخر التعليمات لضرب وتعذيب طفل.

ويظهر مقطع الفيديو هذا طفلا يضرب آخر بعصا بتحريض من أشخاص بالغين:

وعلى تويتر انتشر هاشتاغ #عائلة_لبنانية_تخطف_وتعذب_طفل_سوري حيث تداول المغردون تعليقات وصور للواقعة:

​المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام ووسائل إعلام لبنانية

XS
SM
MD
LG