Accessibility links

لبنان.. أصوات رصاص بعد ليلة اشتباكات في عين الحلوة


مسلحون من فتح داخل مخيم عين الحلوة -أرشيف

مسلحون من فتح داخل مخيم عين الحلوة -أرشيف

ذكرت الوكالة الوطنية للإعلام في لبنان الخميس أن صوت الرصاص لا يزال يسمع بشكل متقطع على "محور سوق الخضار الشارع الفوقاني"، في مخيم عين الحلوة الذي شهد اشتباكات مسلحة الليلة الماضية.

واشتبك عناصر من مجموعة "بلال بدر" مع مسلحين من حركة فتح بالأسلحة الرشاشة والقذائف الصاروخية والقنابل في محور صفوري سوق الخضار - حي الطيري الشارع الفوقاني.

وقالت الوكالة إن الاشتباكات وقعت بعد منع أهالي سيمون طه (من حركة فتح) الذي اغتيل قبل أيام، من إغلاق الشارع الفوقاني احتجاجا على مقتله وعدم تسليم الجاني.

وأجرت قيادات فلسطينية ولبنانية اتصالات لتطويق الموقف، ومنع اتساع رقعة الاشتباكات في المخيم الذي شهد استنفارا عسكريا في مختلف أرجائه.

وانتشرت عناصر "عصبة الأنصار" في الشارع الفوقاني لسحب المسلحين من الشارع.

ونجحت قيادات المخيم في عقد اتفاق لوقف إطلاق النار، لكنه لم يدم طويلا، إذ تتهم حركة فتح مجموعة "بلال بدر" بالضلوع في حادثة اغتيال طه، وفق ما أفادت به وسائل إعلام لبنانية.

وأسفرت الاشتباكات عن احتراق منزل وتضرر عدد من المحال والبيوت والسيارات ونزوح عشرات العائلات من الشارع الفوقاني.

المصدر: وسائل إعلام لبنانية

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG