Accessibility links

logo-print

مقتل جندي لبناني والجيش يقصف داعش والنصرة في عرسال


عناصر من الجيش اللبناني- أرشيف

عناصر من الجيش اللبناني- أرشيف

قتل جندي لبناني وأصيب آخر برصاص مجهولين في منطقة عكار شمال لبنان الخميس، بينما أطلق الجيش اللبناني قذائف مستهدفا مواقع لجبهة النصرة وتنظيم الدولة الإسلامية داعش في محيط بلدة عرسال الحدودية.

فقد هاجم مسلحان يستقلان دراجة نارية الجنديين، حينما كانا متوجهين إلى مركزهما العسكري، وأطلقا النار بشكل عشوائي، ما أسفر عن مقتل أحد الجنديين وإصابة الآخر بجروح بالغة.

في غضون ذلك، حاول الجيش اللبناني صد تحركات لعناصر من جبهة النصرة وداعش باتجاه عرسال، التي خرجوا منها قبل نحو شهر ونصف.

وفي بلدة نحلة بجرود عرسال، وقعت اشتباكات بين عناصر من النصرة من جهة وعناصر من حزب الله من جهة أخرى مساء الأربعاء وفجر الخميس.

وتدور اشتباكات منذ ثلاثة أيام أيضا على محاور جبال القلمون المتاخمة للجرود اللبنانية بين حزب الله والجيش السوري، من جهة، وبين ومسلحين من جبهة النصرة والجيش الحر، من جهة أخرى.

وقد أعلنت كتائب تابعة الجيش الحر اعتقال عنصر من حزب الله نشرت صوره فجر الخميس، واعترف الحزب بسقوط أربعة قتلى في صفوفه خلال هذه المعارك.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بيروت يزبك وهبة:

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG