Accessibility links

logo-print

داعش يتوعد بقتل جنود لبنانيين مختطفين


أحد الجنود اللبنانيين بعد إطلاق سراحه من قبل جبهة النصرة

أحد الجنود اللبنانيين بعد إطلاق سراحه من قبل جبهة النصرة

توعد تنظيم الدولة الإسلامية داعش بقطع رؤوس العسكريين اللبنانيين بحوزته إذا لم يتراجع القضاء اللبناني عن أحكام أصدرها بحق خمسة إسلاميين سعوديين.

وتلقى أهالي عدد من العسكريين في الجيش اللبناني والأمن الداخلي المحتجزين لدى تنظيم داعش اتصالات من الخاطفين، أبلغوهم فيها أن سبعة من أبنائهم ستقطع رؤوسهم خلال وقت قصير إذا لم يعد المجلس العدلي اللبناني، وهو أرفع هيئة قضائية عن أحكام أصدرها الجمعة الماضي بحق خمسة إسلاميين سعوديين متهمين بقتل عناصر من الجيش شمال لبنان قبل سبع سنوات.

وبدأ أهالي العسكريين المخطوفين بإحراق الاطارات في ساحة رياض الصلح وقطعوا طريق الصيفي بعدما كانوا أعلنوا أنهم سيقطعون جميع طرقات بيروت حتى تتراجع الدولة اللبنانية عن الأحكام بحق الموقوفين الإسلاميين.

وفي هذا الإطار أكد وزير العدل أشرف ريفي في حديث إلى الوكالة الوطنية للإعلام أن الحكم بالإعدام في حق الموقوفين الإسلاميين خفض إلى المؤبد، لافتا إلى أن التفاوض يجري عبر خلية الأزمة وليس عبر القضاء.

المزيد في تقرير يزبك وهبة من بيروت

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG