Accessibility links

logo-print

وفاة ماجد الماجد الجهادي السعودي المعتقل في لبنان


 السعودي ماجد الماجد الذي يشتبه بارتباطه بتنظيم القاعدة وأوقفه الجيش اللبناني قبل أيام

السعودي ماجد الماجد الذي يشتبه بارتباطه بتنظيم القاعدة وأوقفه الجيش اللبناني قبل أيام

أعلن مصدر قضائي السبت وفاة السعودي ماجد الماجد الذي يشتبه بارتباطه بتنظيم القاعدة وأوقفه الجيش اللبناني قبل أيام، بسبب قصور في وظيفة الكليتين.
وقال المصدر رافضا الكشف عن اسمه إن "ماجد الماجد الذي كان يعاني من مرض في الكلى وكان في وضع صحي صعب قد توفي".
وكانت قيادة الجيش أكدت الجمعة في بيان أن "مديرية المخابرات أوقفت في 26 كانون الأول/ديسمبر أحد المطلوبين الخطرين. وبعد إجراء فحص الحمض النووي له تبين أنه المطلوب ماجد الماجد وهو سعودي الجنسية".
وكان وزير الدفاع اللبناني فايز غصن قال الإربعاء إن الجيش اللبناني أوقف الماجد وأن "التحقيق معه يجري بسرية تامة".
والماجد الذي كان مطلوبا من السعودية "أمير" مجموعة "كتائب عبدالله عزام" التي تبنت التفجيرين الانتحاريين اللذين استهدفا السفارة الإيرانية في بيروت في تشرين الثاني/نوفمبر وأوقعا 25 قتيلا.
وهناك حكم صادر عن القضاء اللبناني في 2009 في حق ماجد الماجد بتهمة الإنتماء إلى تنظيم "فتح الإسلام" الذي قضى عليه الجيش اللبناني بعد معارك طاحنة استمرت ثلاثة اشهر في مخيم نهر البارد للاجئين الفلسطينيين في شمال لبنان في 2007.

وقضى الحكم الغيابي بالسجن المؤبد لماجد الماجد بتهمة "الإنتماء إلى تنظيم مسلح بقصد ارتكاب الجنايات على الناس والنيل من سلطة الدولة وهيبتها وحيازة متفجرات واستعمالها في القيام بأعمال إرهابية".
وأنشئت كتائب عبد الله عزام المدرجة على لائحة وزارة الخارجية الأميركية للمنظمات الإرهابية في 2009. وتمت مبايعة الماجد "أميرا لكتائب عبد الله عزام" في حزيران/يونيو 2012 في سوريا بحسب ما اوردت مواقع إلكترونية إسلامية في حينه.
وهددت "كتائب عبد الله عزام" المرتبطة بتنظيم القاعدة بمواصلة عملياتها ضد حزب الله المدعوم من إيران حتى انسحابه من سوريا حيث يقاتل إلى جانب قوات النظام.
XS
SM
MD
LG