Accessibility links

رفض شعبي لخطة الحكومة اللبنانية للتخلص من النفايات


إحدى المناطق التي تنتشر فيها النفايات في بيروت

إحدى المناطق التي تنتشر فيها النفايات في بيروت

اعترضت أبرز منظمات المجتمع اللبناني الخميس على الخطة التي أقرتها الحكومة اللبنانية للتخلص من النفايات المتراكمة في شوارع العاصمة بيروت، والتي تقوم على أساس الاعتماد على "المطامر" ولو بشكل مؤقت.

ودعت حملة "طلعت ريحتكم" التي تقود التحركات في الشارع عبر حسابها على موقع فيسبوك إلى "المشاركة في الاعتصام الذي سيقام الخميس أمام مطمر الناعمة رفضا لفتحه مجددا".

وأبدت حملة "عكار منا مزبلة" من جانبها رفضها للخطة الحكومية، ودعت عبر حسابها على مواقع التواصل الاجتماعي إلى التجمع الخميس في ساحة العبدة في عكار لرفض الخطة الحكومية.

من ناحيتها رفضت بلدية الناعمة إعادة فتح "المطمر"، وأعلنت في بيان نقلته الوكالة الوطنية للإعلام "عدم الموافقة على إعادة فتح المطمر حتى ولو لساعة واحدة".

وكان وزير الزراعة أكرم شهيب، رئيس اللجنة الوزارية التي وضعت الخطة، قد أعلن بعد جلسة لمجلس الوزراء الأربعاء التوصل إلى حل عبر خطة تنهي أزمة تراكم النفايات.

وأعلنت الحكومة هذه الخطة بعد شهرين من بدء الأزمة ونزول المواطنين إلى الشارع للضغط على الحكومة لتقديم الحلول المناسبة، وتطور الحراك الشعبي إلى مطالبات بمحاسبة المسؤولين عن الفساد في الطبقة السياسية وإجراء انتخابات نيابية وانتخاب رئيس للبلاد.

تأهيل المطامر

وأبرز ما تنص عليه الخطة الحكومية هو فتح "مطمر" الناعمة لسبعة أيام إلى حين تأهيل مطامر أخرى صحية تراعي المواصفات البيئية، وإعادة فتح وتأهيل"مطمر" قديم شرق العاصمة كان قد أغلق في وقت سابق.

وتفاعل اللبنانيون مع الحوارات التي تجريها الحكومة اللبنانية لحل الأزمة منتقدين عجزها عن إيجاد الحل:

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG