Accessibility links

logo-print

محامية: سنودن لن يعود إلى أميركا من دون عفو


المتعاقد السابق مع وكالة الأمن القومي إدوارد سنودن مع ناشطين حقوقيين

المتعاقد السابق مع وكالة الأمن القومي إدوارد سنودن مع ناشطين حقوقيين

قالت محامية المتعاقد السابق مع وكالة الأمن القومي إدوارد سنودن إن موكلها على استعداد لأن يبحث مع وزير العدل إريك هولدر مسألة عودته الى الولايات المتحدة، لكن بشرط وجود ضمانات للعفو عنه.
وقالت المحامية جيسلين راداك إنها سعيدة بالتصريحات التي أشار فيها هولدر الأسبوع الماضي إلى عزمه التحدث مع محامي سنودن للتفاوض بخصوص عودته من موسكو، لكنها أوضحت أن موكلها سيحتاج إلى حماية أفضل.
وأضافت راداك في تصريحات أدلت بها الأحد لمحطة 'إن.بي.سي' عبر الاقمار الصناعية من موسكو "يبدو أن هولدر استبعد الرأفة والعفو من على طاولة التفاوض، وهذا أمر لا يشجع كثيرا".
وتابعت المحامية، "ولكن لم يتم الاتصال بأي منا بعد بشأن بدء المفاوضات".
وكان هولدر قال في مقابلة أجرتها معه محطة تلفزيونية الخميس إن الولايات المتحدة لن تبحث فكرة العفو عن سنودن "ما دام لم يحدث ضرر".
وقالت راداك إن سنودن يعاني بالفعل بسبب إلغاء جواز سفره الأميركي، وأضافت "لقد عوقب بالفعل ونحن إن كنا سعداء بالحوار والتفاوض فإنه لن يعود ويواجه الملاحقة القضائية بتهمة التجسس".
المصدر: رويترز
XS
SM
MD
LG