Accessibility links

ليبيا.. 36 قتيلا من الجيش في اشتباكات وتفجيرات في بنغازي


عناصر أمنية ليبية

عناصر أمنية ليبية

لقي 36 عسكريا ليبيا مصرعهم وأصيب 71 آخرون بجروح الخميس في تفجيرات أعقبتها معارك دارت بين الجيش وجماعات من "مجلس شورى ثوار بنغازي" في محيط مطار بنينا الدولي.

وقال متحدث باسم القوات الخاصة في الجيش الليبي إن بين القتلى جنود في الجيش والشرطة لقوا حتفهم بعد ثلاث هجمات بسيارات مفخخة اعقبتها اشتباكات بين الجيش ومليشيات مسلحة كانت تتقدم باتجاه المطار.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه أن حصيلة القتلى ارتفعت بعد أن توفي العديد من الجرحى متأثرين بجراحهم، لافتا إلى أن هذه الإحصائية رسمية من مستشفى المرج العام الواقع على بعد 100 كلم شرق بنغازي.

ونشرت الصفحة الرسمية للقوات الخاصة والصاعقة على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك أسماء القتلى الـ 36.

ووفقا للمصدر فإن هجومين نفذا بسيارتي إسعاف مفخختين استهدفا في صباح الخميس الباكر نقطتين أمنيتين حول المطار تبعهما انفجار ثالث لسيارة مفخخة في المنطقة السكنية ببنينا بعد مرور موكب للجيش بجانبها.

وتضاربت الأنباء حول ما إذا كانت التفجيرات انتحارية أم أنها تمت عن بعد عقب إيقاف السيارات بالقرب من مواقع الجيش.

وقال المصدر إن التفجيرات تبعها تقدم لقوات مجلس شورى ثوار بنغازي، ودارت معارك عنيفة في مختلف أحياء منطقة بنينا وفي محيط المطار مع الجيش حتى تم صدها، مضيفا أنها تكبدت خسائر من خلال غارات السلاح الجوي والمدفعية.

وتسعى الميليشيات المسلحة منذ مطلع أيلول/سبتمبر للسيطرة على المطار الذي يضم مدرجا للطائرات المدنية وقاعدة جوية.

ومنذ تموز/يوليو، تدور معارك يومية بين الميليشيات التي باتت تسيطر على القسم الأكبر من مدينة بنغازي والقوات الأمنية الموالية للواء المتقاعد من الجيش خليفة حفتر.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG