Accessibility links

الجزائر تبدي استعدادا للوساطة في الأزمة الليبية


مخلفات الاشتباكات المسلحة بين الميليشيات الليبية

مخلفات الاشتباكات المسلحة بين الميليشيات الليبية

قال وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة إن بلاده مستعدة لاحتضان الحوار بين أطراف الأزمة في ليبيا، وذلك بهدف إنهاء الصراع بين مختلف المليشيات المسلحة.

وأكد لعمامرة أن المسؤولية الأولى لحل الأزمة الليبية يقع في عاتق الليبيين، مشيرا إلى أن دول الجوار يجب أن تكون طرفا فاعلا في الحل.

ورحب وزير الخارجية الجزائري في مؤتمر صحافي مع نظيره البرتغالي في الجزائر، بأي دور للوساطة الجزائرية تراه الأطراف الليبية مناسبا، موضحا أن بلاده لن تدخر أي جهد للمساهمة في حل الأزمة الليبية.

وأضاف المتحدث أن موقف بلاده القاضي بعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول، لا يعني أن تبقى الجزائر مكتوفة الأيدي، وأنها لن تترك الأزمة تسير نحو مزيد من التعقيد.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" من الجزائر مروان الوناس:

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG