Accessibility links

logo-print

قوات حفتر تصد هجوما لمتشددين حاولوا السيطرة على مطار بنغازي


دخان متصاعد من موقع قرب مطار بنغازي

دخان متصاعد من موقع قرب مطار بنغازي

شنت ميليشيات متشددة، من بينها "أنصار الشريعة"، هجوما جديدا على مطار بنغازي العسكري والمدني، الذي يعد آخر معقل لقوات اللواء المتقاعد في الجيش الليبي خليفة حفتر في شرق البلاد.

ودوى القصف المدفعي منذ الفجر حول حي بنينا حيث يوجد المطار الذي يحمل الاسم نفسه، في جنوب شرق بنغازي.

وتسعى هذه الميليشيات المنضوية تحت ما يسمى "مجلس شورى ثوار بنغازي" المتكون من جماعة أنصار الشريعة وحلفائها، منذ بداية أيلول/سبتمبر للسيطرة على المطار الذي يضم مدرجا مدنيا وقاعدة جوية.

وقال مسؤول في القوات الخاصة والصاعقة في الجيش إن تسعة من الجنود قتلوا وجرح30 في أيام الأحد والاثنين والثلاثاء خلال صدهم لهجوم "مجلس شورى ثوار بنغازي" .

وأضاف المسؤول العسكري أن معارك يومية تدور بين قوات اللواء حفتر و"مجلس الشورى"، مؤكدا أن قوات الجيش صدت هجوما عنيفا من قبل المتشددين وكبدتهم خسائر في الأرواح والعتاد وغنمت منهم العديد من الأسلحة والآليات.

ولم يفصح "مجلس شورى ثوار بنغازي" عن أي أعداد للجرحى أو القتلى في صفوفه، فيما أعلن مستشفى الجلاء لجراحة الحروق والحوادث ومستشفى الهواري العام استقبالهما لقتيلين وأكثر من 10 جرحى في صفوف هؤلاء المقاتلين.

وسيطرت قوات اللواء حفتر تقريبا على بنغازي في 16 أيار/مايو عندما أطلق "عملية الكرامة" العسكرية التي قال إنها "تهدف إلى القضاء على الإرهاب" في بلاده.

فريدة العلاقي لتولي وزارة الخارجية

وفي سياق متصل، قال نواب ليبيون الأربعاء إن رئيس الوزراء الليبي عبد الله الثني قدم تشكيلة حكومية جديدة تضم 16 وزيرا ليوافق عليها البرلمان المنتخب.

وذكروا أن الثني اقترح الناشطة في مجال حقوق الإنسان فريدة العلاقي لتولي وزارة الخارجية.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG