Accessibility links

الحكومة الليبية: عاجزون عن التصدي للإرهاب


عناصر من ميليشيا فجر ليبيا خلال معارك مع داعش في سرت-أرشيف

عناصر من ميليشيا فجر ليبيا خلال معارك مع داعش في سرت-أرشيف

تعقد الجامعة العربية اجتماعا طارئا الثلاثاء استجابة لطلب تقدمت به الحكومة الليبية المعترف بها دوليا، لمناقشة الأوضاع الراهنة في البلاد، ولا سيما بعد توغل تنظيم الدولة الإسلامية داعش في وسط ليبيا.

وسيعقد الاجتماع على مستوى المندوبين في القاهرة.

الحكومة الليبية تطالب برفع حظر التسلح (9:09 بتوقيت غرينتش)

أعلنت الحكومة الليبية المعترف بها دوليا، عجزها عن التصدي للجماعات المتشددة التي يتسع نفوذها في البلاد يوما بعد يوم، بسبب الحظر الدولي المفروض على توريد السلاح للجيش الليبي.

وجددت الحكومة مطالبتها الدول الحليفة، بممارسة مزيد من الضغوط على مجلس الأمن الدولي، لرفع هذا الحظر، خاصة وأنه يخوض معركته ضد الإرهاب.

وطلبت الحكومة الليبية من الدول العربية توجيه ضربات جوية ضد تنظيم الدولة الإسلامية داعش في مدينة سرت، وذلك تطبيقا لقرارات الجامعة العربية بشأن اتفاقيات الدفاع العربي المشترك.

وطالب سفير ليبيا في القاهرة محمد فايز جبريل، بتوجيه هذه الضربات بالتنسيق مع القوات المسلحة الليبية.

وفي هذا الصدد يقول الصحافي الليبي عصام محمد الزبير، إن الوضع في البلاد يزداد سوءا، وإن داعش يقترب من الحقول النفطية في وسط سرت:

ودعت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في ليبيا السبت، المجلس الدولي لحقوق الإنسان، إلى عقد جلسة طارئة لبحث تطورات الأوضاع الجارية في مدينة سرت، وبحث سبل حماية المدنيين جراء ما يتعرضون له من جرائم إبادة وانتهاكات على أيدي تنظيم داعش، حسب وصفها.

كان داعش قد فرض سيطرته بالكامل على مدينة سرت في حزيران/ يونيو الماضي، إثر معارك استمرت أكثر من ثلاثة أشهر مع قوات فجر ليبيا.

المصدر: راديو سوا


XS
SM
MD
LG