Accessibility links

logo-print

طرفا الحوار الليبي في المغرب يقدمان مقترحاتهما للوسيط الدولي


بيرناردينو ليون

بيرناردينو ليون

بحث الفرقاء الليبيون في مدينة الصخيرات قرب العاصمة المغربية الرباط الخميس، ولليوم الثاني على التوالي، مقترحات قدمتها بعثة الأمم المتحدة للتوصل إلى اتفاق ينهي الانقسامات السياسية في ليبيا.

وقدم طرفا الحوار (برلمان طبرق المعترف به دوليا والمؤتمر الوطني في طرابلس)، مذكرتيهما بشأن المقترحات، إلى مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى ليبيا، برناردينو ليون.

وقال عضو المؤتمر الوطني في طرابلس محمد معزب، الذي يشارك في جلسات الحوار، إن أعضاء المؤتمر على استعداد للمشاركة في حكومة توافقية وتشكيل مجلس رئاسي يمثل الجميع. وأشار في حوار مع "راديو سوا"، إلى أن المؤتمر الوطني طرح أفكارا إيجابية من شأنها تقريب وجهات النظر بين الطرفين المتنازعين السلطة.

وبالنسبة لموقف برلمان طبرق، قال المتحدث باسم الوفد المشارك في المفاوضات، عيسى عبد القيوم، إن أعضاء البرلمان قدموا مذكرة تعكس مواقف السلطة التشريعية المعترف بها دوليا إزاء مقترحات الأمم المتحدة. وقال إن المذكرة تناولت قضايا الدولة المدنية ومكافحة الإرهاب.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في الرباط عبد العالي الزهار:

جدير بالذكر أن الجولة الرابعة من جلسات الحوار الليبي في المغرب تعقد برعاية الأمم المتحدة.

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG