Accessibility links

الأكراد يتوجهون إلى صناديق الاقتراع السبت لانتخاب ممثليهم في برلمان كردستان


جانب من الحملة الانتخابية لأحد أحزاب كردستان العراق - أرشيف

جانب من الحملة الانتخابية لأحد أحزاب كردستان العراق - أرشيف

يتوجه حوالي ثلاثة ملايين من الأكراد في إقليم كردستان في العراق السبت، إلى صناديق الاقتراع للأدلاء بأصواتهم في انتخابات تشريعية تنظم وسط توتر كبير مع الحكومة المركزية في بغداد.

وسيجري التصويت في 21 سبتمبر/أيلول في ثلاث محافظات أربيل ودهوك والسليمانية التي تمثل كردستان، لانتخاب نواب برلمان الإقليم لدورة تشريعية تستمر أربع سنوات.

وسيكون التنافس بين ثلاثة أحزاب رئيسية تمثل العمود الفقري للبرلمان الحالي، وهي الحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة مسعود بارزاني رئيس الإقليم، والاتحاد الوطني الكردستاني بزعامة الرئيس جلال طالباني، وحركة تغيير "غوران" المعارضة، بزعامة نشيروان مصطفى الذي انشق عن الاتحاد.

ويواجه الاتحاد الوطني الكردستاني الذي تقاسم السلطة في الإقليم مع الحزب الديمقراطي، تحديا من حركة تغيير، خصوصا بسبب غياب الرئيس طالباني الذي يتلقى العلاج في ألمانيا منذ نحو عام.

وقال المرشح من حركة تغيير المعارضة نياز باهر لـ"راديو سوا"، إن الشعب الكردي غير راض على سيطرة الحزبين الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني على المؤسسات الحكومية:



ومن المتوقع أن يحصد حزب بارزاني أكبر عدد من الأصوات.

وتعهد القيادي في حزب الاتحاد الوطني الكردستاني طارق جوهر بأن يحترم حزبه خيار الأكراد طالما أن الانتخابات نزيهة:

XS
SM
MD
LG