Accessibility links

logo-print

مادونا تقول إنها قصدت المفارقة حين وصفت أوباما بالمسلم


المغنية الأميركية مادونا

المغنية الأميركية مادونا

قالت المغنية الأميركية مادونا الثلاثاء إنها قصدت المفارقة من الحديث عن ديانة الرئيس باراك أوباما عندما وصفته أثناء حفل في العاصمة واشنطن بأنه "مسلم أسود".

وأظهر مقطع فيديو بثه أشخاص حضروا الحفل في موقع يوتيوب، مادونا وهي تدلي بخطاب سياسي عن الحرية أثناء الحفل الذي أقيم الاثنين الماضي.

وقالت في التسجيل: "الآن من المثير للدهشة البالغة أن لدينا أميركيا من أصل أفريقي في البيت الأبيض.. لدينا مسلم أسود في البيت الأبيض.. إنه يعني أن ثمة أمل في هذا البلد وأوباما يقاتل من أجل حقوق المثليين.. لهذا ادعموا الرجل".

ونشرت مادونا بيانا الثلاثاء من خلال المتحدثة باسمها قالت فيه إن إشارتها إلى ديانة أوباما كانت مزحة على سبيل المفارقة، ردا على جدل إعلامي أثاره مقطع الفيديو.

وقالت في البيان "كنت أمزح على المسرح. نعم. أعلم أن أوباما ليس مسلما، رغم أني أعرف أن أناسا كثيرين في هذا البلد يعتقدون أنه مسلم. وماذا لو كان كذلك؟"

وأضاف البيان: "الشيء الذي كنت أريد أن أؤكده هو أن الرجل الصالح هو الرجل الصالح، بغض النظر عن ديانته. لا أهتم بديانة أوباما ولا ينبغي ذلك لأي شخص آخر في أميركا".

يذكر أن أوباما تعرض لشائعات روجتها جماعات غير معروفة أثناء سباق الرئاسة الأول عام 2008 بأنه مسلم في السر، مثلما ترددت أخرى بأنه ولد خارج الولايات المتحدة.

وتؤيد نجمة البوب مادونا الرئيس أوباما صراحة، حتى أنها خلعت قميصها خلال حفلات مؤخرا لتكشف عن اسمه مكتوبا على ظهرها.
XS
SM
MD
LG