Accessibility links

ملالا يوسفزاي: لنحمِ أطفال الموصل


أطفال فروا من الحرب في الموصل

أطفال فروا من الحرب في الموصل

دعت الباكستانية ملالا يوسفزاي، الحائزة جائزة نوبل للسلام، الأربعاء إلى حماية الأطفال العالقين في مدينة الموصل بشمال العراق، بعد انطلاق معركة واسعة لاستعادتها من سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية داعش.

وقالت ملالا أمام مؤتمر عن مستقبل النساء في إمارة الشارقة "لا يمكنني التوقف عن التفكير بـ 500 ألف طفل في الموصل حاليا، يواجهون خطر استخدامهم دروعا بشرية".

وتابعت قائلة: "لا يمكننا الحديث عن الاستثمار في مستقبلنا في المنطقة من دون الدعوة لإنهاء هذه التفجيرات والهجمات"، مؤكدة أن "غالبية من يعانون بسبب هذه النزاعات هم مسلمون".

وبدأت القوات العراقية والكردية مدعومة من التحالف الدولي بقيادة واشنطن، عملية واسعة هذا الأسبوع لاستعادة الموصل من تنظيم داعش.

وتتخوف المنظمات غير الحكومية والأمم المتحدة من نزوح قرابة مليون شخص من المدينة بحثا عن ملاذ آمن، وسيحتاج أغلب هؤلاء إلى مأوى وإلى توفير حاجاتهم الإنسانية.

واستطاع العديد من المدنيين الفرار مؤخرا من الموصل والمناطق المحيطة بها، إلى مناطق أخرى آمنة. وتوجه بعضهم إلى سورية التي تعاني أيضا من نزاع دائم مستمر منذ خمسة أعوام.

وقالت منظمة "سيف ذي تشلدرن" إن آلاف العراقيين اليائسين "يفرون إلى مخيم قذر مكتظ للاجئين السوريين في محاولة للهرب من هجوم الموصل"، مشيرة إلى وصول زهاء 50 ألفا إلى مخيم الهول في الحسكة.

المصدر: وكالات

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG