Accessibility links

بسبب الحجاب.. لوبن تلغي اجتماعا مع مفتي لبنان


مارين لوبن خلال زيارتها بيروت

مارين لوبن خلال زيارتها بيروت

ألغت مرشحة اليمين المتطرف لانتخابات الرئاسة الفرنسية مارين لوبن الثلاثاء اجتماعا مع مفتي لبنان الشيخ عبد اللطيف دريان بسبب رفضها تغطية شعرها كما طلب منها مساعدوه.

ورفضت لوبن لحظة وصولها إلى دار الفتوى، المرجعية السنية الأعلى في لبنان، الاستجابة إلى طلب معاوني المفتي بوضع غطاء على رأسها قبل اللقاء. وقالت بعد اقتراب أحد الموظفين منها "لم تطلب مني السلطة السنية الأعلى في العالم هذا، ولذلك لا أرى سببا له"، في إشارة إلى لقائها في أيار/مايو 2015 شيخ الأزهر أحمد الطيب في القاهرة.

وتابعت لوبن قبل أن تغادر المكان على الفور، "الأمر ليس مهماً، انقلوا للمفتي احترامي، ولكنني لا أغطي رأسي".

وقالت في وقت لاحق للصحافيين المرافقين لها "أبلغتهم أمس أنني لا أغطي رأسي ولم يبادروا إلى إلغاء الموعد، فاعتقدت أنهم وافقوا على ذلك"، مضيفة "سعوا إلى فرض ذلك علي ووضعي تحت الأمر الواقع.. لا يمكنهم وضعي تحت الأمر الواقع".

وأوضحت دار الفتوى في بيان نشرته الوكالة الوطنية للإعلام الرسمية في لبنان، أن "المكتب الإعلامي كان قد أبلغ المرشحة الرئاسية عبر أحد مساعديها، بضرورة وضع غطاء للرأس عند لقاء سماحته كما هو البروتوكول المعتمد في دار الفتوى".

ومن المقرر أن تختتم لوبن زيارتها إلى لبنان التي بدأت الأحد، بمؤتمر صحافي تعقده في منطقة "زيتونة باي" في بيروت. وكانت قد اجتمعت في وقت سابق الثلاثاء مع البطريرك الماروني بشارة الراعي في بكركي شمال بيروت.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG