Accessibility links

الجنرال ديمبسي: مطار بغداد كاد يسقط بيد داعش لولا تدخلنا


رئيس أركان الجيش الأميركي مارتن ديمبسي

رئيس أركان الجيش الأميركي مارتن ديمبسي

قال رئيس أركان الجيش الأميركي مارتن ديمبسي، إن تنظيم الدولة الإسلامية داعش، "كاد يصل مطار بغداد الدولي لولا تدخل طائرات الأباتشي الأميركية"، مشيرا إلى أن الدور الأميركي على الصعيد الميداني في العراق قد يتسع في المرحلة القادمة.

وبين ديمبسي في مقابلة مع قناة ABC الأميركية أن عناصر التنظيم كانوا على بعد 15.5 ميلا (نحو 25 كيلومترا) عن المطار، الأمر الذي استدعى التصدي لهم باستخدام مروحيات الأباتشي الأميركية المقاتلة لإبعادهم عن هذه المنشأة الحيوية.

ولفت ديمبسي إلى أن الولايات المتحدة اضطرت إلى اللجوء إلى مروحيات الأباتشي في عمليات تحليق منخفضة/ وما يحمله ذلك من أخطار.

وأضاف رئيس هيئة الأركان الأميركية المشتركة أن واشنطن قد تقوم بدور أكبر في تقديم "المشورة والمساعدة" للقوات العراقية على الأرض في المستقبل.

وأشار إلى أن دور القوات الأميركية قد يتسع إذا حاولت القوات العراقية استعادة مدينة الموصل شمال البلاد، والتي استولى عليها تنظيم الدولة الإسلامية داعش في حزيران/ يونيو الماضي.

وقبل ذلك، نفى وزير الدفاع الأميركي تشاك هيغل فقدان الجيش العراقي سيطرته على العاصمة في الوقت الذي تفيد فيه الأنباء بوقوف نحو 10 آلاف متشدد على أطراف العاصمة بعد تقدم واضح في الأنبار، رغم الضربات الجوية الدولية.

ومن المقرر أن يعقد ديمبسي اجتماعا مع مسؤولين عسكريين كبار من أكثر من 20 دولة قرب واشنطن الأسبوع القادم لمناقشة الحملة الدولية ضد داعش.

المصدر: ABC/ راديو سوا

XS
SM
MD
LG