Accessibility links

logo-print

جون ماكين لـ'راديو سوا': لا أدعم الحوار مع الجبهة الإسلامية في سورية


السناتور الجمهوري جون ماكين

السناتور الجمهوري جون ماكين

واشنطن - زيد بنيامين

قال عضو لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الأميركي جون ماكين إنه لا يدعم إجراء أي حوار مع الجبهة الإسلامية المشكلة حديثا في سورية.

وكان وزير الخارجية الأميركي جون كيري قد طرح إمكانية الحوار مع هذا التجمع، الذي يضم مقاتلين إسلاميين معارضين، لتعزيز تمثيل الجماعات المعتدلة في محادثات جنيف2 الشهر المقبل.

وانتقد ماكين في مقابلة مع "راديو سوا"، على هامش ندوة عقدت في واشنطن، سياسة بلاده في سورية.

وشرح موقفه قائلا إن "الفشل" في دعم الجيش السوري الحر أدى إلى "نمو المتطرفين في سورية"، ووصف ذلك بأنه "أمر مخجل في تاريخ الولايات المتحدة".

وقال أيضا "لو كنا قد ساعدنا الجيش السوري الحر لكان بشار الأسد في موسكو اليوم".

وكان رئيس لجنة الاستخبارات في مجلس النواب مايك روجرز قد أكد في مقابلة سابقة مع "راديو سوا" رفضه لإجراء حوار مع الجبهة الإسلامية أو مع أي طرف "يقطع رؤوس الأطفال والنساء من أجل فرض وجهة نظر سياسية".

المساعدات الأميركية لمصر

في سياق آخر، قال جون ماكين إن تمرير لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ لمشروع تعديل المساعدات لمصر لا يعني أن موقفه تغير من الأزمة المصرية مؤكدا أنه لا يدعم طرفا بعينه.

وكانت اللجنة قد مررت مشروع قانون يمنح الإدارة الأميركية المرونة التشريعية والقانونية لتقديم المساعدات العسكرية وغير العسكرية للقاهرة لمدة 180 يوما قابلة للتجديد بشرط تقديم الحجج المقنعة للقيام بتلك الخطوة.

وقال ماكين إن توقيت تعديل القانون كان مناسبا ولا يعني الموافقة عليه أن هناك تغييرا في موقفه من الأزمة لأنه يحترم القانون الأميركي بشأن المساعدات ولا يوافق على خرقه.

وأضاف "مازالت لا أرحب بحقيقة أن هناك آلاف الأشخاص مازالوا في السجون وهناك أناس ومتظاهرون يقتلون وأتمنى أن يتوقف هذا السلوك".
XS
SM
MD
LG