Accessibility links

logo-print

مشرعون أميركيون يطالبون أوباما بقصف المطارات التابعة لحكومة الأسد


السناتور الجمهوري جون ماكين

السناتور الجمهوري جون ماكين

طالب ثلاثة من كبار أعضاء الكونغرس الأميركي الرئيس باراك أوباما بالتحرك عسكريا ضد نظام الرئيس السوري بشار الأسد.
وبعث السيناتور جون ماكين ورئيس لجنة القوات المسلحة كارل ليفن ورئيس لجنة العلاقات الخارجية روبرت مينيدز برسالة إلى أوباما أشادوا فيها بقرار البيت البيض تزويد المعارضة السورية المسلحة بالسلاح، لكنهم طالبوا الرئيس الأميركي بتحرك بشكل أوسع ضد الأسد.
وجاء في الرسالة التي قدموها، أن الوضع في سورية يتدهور بطريقة متسارعة "لا يعود معها تسليح المعارضة كافيا لقلب موازين القوى لصالحها ضد النظام".
وتابعوا أن الأمر يستدعي العمل على خفض قدرات القوات النظامية في استخدام سلاح الجو والصواريخ الباليستية ضد التجمعات المدنية وقوات المعارضة، واتخاذ خطوات من ضمنها، تتضمن قصف المطارات والمدرجات والطائرات على الأرض.
وتطرقت الرسالة إلى مدينة القصير في حلب، وقال أعضاء الكونغرس إن القوات النظامية بدأت تستعيد زمام الأمور، كما أن "الآلاف من مقاتلي حزب الله يقودون حصار حلب. والمعارضة المعتدلة التي تدعمها الولايات المتحدة تتراجع من مناطق مهمة وهي يائسة وبحاجة إلى مساعدة عسكرية اكبر".
XS
SM
MD
LG