Accessibility links

logo-print

تحديا لحاكم الولاية.. مخرج أميركي يفتح أبواب منزله للاجئين السوريين


المخرج مايكل مور

المخرج مايكل مور

أعلن المخرج الأميركي مايكل مور الجمعة أنه يريد استقبال لاجئين سوريين في منزله في ميشيغن احتجاجا على رفض الحاكم استقبال لاجئين في هذه الولاية الواقعة في شمال شرق الولايات المتحدة.

وفي رسالة مفتوحة نشرت على صفحته على فيسبوك هاجم مور المعروف بمواقفه السياسية اليسارية، حاكم ولاية ميشيغن ريك سنايدر متهما إياه باتخاذ مواقف "مناهضة لأميركا".

وكتب مور: "لقد خيبت أملي أيها الحاكم من خلال سلوك غير مسيحي يفتقر إلى الرحمة ولأنك انضميت الى 25 حاكما آخر على الأقل قرروا منع اللاجئين السوريين من المجيء إلى ولاياتهم".

وأضاف مخاطبا حاكم الولاية: "إن موقفكم ليس فقط معيبا، إنه كما تعلمون مناهض للدستور".

وأعلن مور عزمه "تحدي" قرار الحاكم والاتصال بوزارة الخارجية لتقديم منزله في شمال ميشيغن لاستقبال لاجئين سوريين، داعيا الأميركيين إلى أن يحذوا حذوه.

حاكم ولاية ميشيغن ريك سنايدر هو أحد حكام 25 ولاية أميركية، بينهم ديموقرطي واحد، أعلنوا أنهم لن يستقبلوا لاجئين سوريين في ولاياتهم بعد هجمات باريس التي اوقعت 130 قتيلا.

ويصر الرئيس باراك أوباما على استقبال لاجئين في الولايات المتحدة متهما الجمهوريين بأنهم مصابون بالهلع.

المصدر: خدمة دنيا/صفحة المخرج مايكل مور على فيسبوك

XS
SM
MD
LG