Accessibility links

logo-print
1 عاجل
  • القوات الليبية تستعيد سرت من قبضة داعش

بوابة المتولي.. مفتاح الكرامات ومبتدأ الحكايات


جانب من باب زويلة

جانب من باب زويلة

باب زويلة أو بوابة المتولى، كما أطلق عليه في العهد العثماني، أحد أبواب القاهرة الذي اشتهر كمكان لتعذيب المذنبين وإعدامهم.

وأطلق على الباب اسم "المتولي" لإيمان الناس في إحدى الفترات، بوجود رجل يدعى متولي لديه "كرامات"، وكان كل من لديه أمنية يبوح بها في ورقة ثم يعلقها على الباب.

وفرضت أبواب القاهرة، التي كانت تفتح وتغلق في مواعيد محددة، على سكان المدينة وزوارها نظاما يلتزم الجميع باحترامه.

تفاصيل أوفى عن بوابة المتولى في التقرير التالي لبرنامج "نبض الشارع":

XS
SM
MD
LG