Accessibility links

logo-print

اجتماع وزاري تحضيري لقمة المناخ الـ22 في المغرب


صورة غرد بها حساب قمة المناخ على تويتر لجانب من الاجتماع الوزاري

صورة غرد بها حساب قمة المناخ على تويتر لجانب من الاجتماع الوزاري

تستضيف مراكش الثلاثاء والأربعاء لقاء وزاريا تحضيريا غير رسمي تمهيدا لقمة المناخ الـ22 المقررة الشهر المقبل، بهدف مناقشة دخول اتفاق باريس حيز التنفيذ وتعبئة الوسائل اللازمة لتطبيقه.

وافتتح اللقاء الثلاثاء في قصر المؤتمرات في المدينة الواقعة وسط المملكة، برئاسة وزير الخارجية المغربي صلاح الدين مزوار، رئيس القمة المرتقبة ووزيرة البيئة الفرنسية سيغولين رويال رئيسة القمة السابقة، وبحضور قرابة 400 مشارك، بينهم المبعوث الخاص الأميركي للتغيير المناخي جوناثان بيرشينغ والمفوض الأوروبي من أجل المناخ والطاقة ميغيل آرياس كانييتيس.

وقال مزوار في كلمته الافتتاحية إن قمة المناخ الـ22 "نموذج جديد يضع التنمية والمجتمع المدني في صلب الأجندة المناخية".

وقالت رويال من جانبها إن تنفيذ اتفاق باريس على الأرض سيكون المهمة الأساسية للقمة المرتقبة.

واللقاء غير الرسمي لقمة المناخ الـ22 المقررة في مراكش بين السابع والـ18 من تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل، هو الاجتماع التحضيري الأخير لمؤتمر الأطراف في الاتفاقية الإطارية للأمم المتحدة بشأن التغيير المناخي.

واحتضنت مراكش منذ الاثنين اجتماعا تحضيريا آخر حول المناخ يضم ممثلين من المجتمع المدني ومنظمات معنية بمراقبة التغيرات المناخية.

وأقرت أكثر من 55 دولة تنتج 55 في المئة على الأقل من الانبعاثات العالمية من الغازات المسببة للاحتباس الحراري، اتفاق باريس. وهو الحد الأدنى الذي يسمح بدخول هذا الاتفاق حيز التنفيذ اعتبارا من الرابع من تشرين الثاني/ نوفمبر، أي قبل ثلاثة أيام على افتتاح القمة الـ22.

المصدر: وكالات

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG