Accessibility links

logo-print

التهمة خدش الحياء في رمضان.. اعتقال شابين وفتاتين بالمغرب


عناصر الشرطة المغربية_أرشيف

عناصر الشرطة المغربية_أرشيف

اعتقل الأمن المغربي في مدينة مراكش شابا وفتاة الخميس للاشتباه في شربهما الخمر، وذلك غداة اعتقال شاب وفتاة آخرين "تبادلا قبلة" خلال رمضان، وفق ما أفاد به مصدر حقوقي لوكالة الصحافة الفرنسية.

وقال عمر إربيب عضو الجمعية المغربية لحقوق الإنسان في مراكش للوكالة إن "المصلين في مسجد الأنوار بالمدينة، وبعد انتهائهم من صلاة الفجر حاصروا شابا وشابة وطلبوا الشرطة، التي اعتقلتهما للاشتباه في تناولهما الخمر".

وأضاف إربيب أن "الشاب يحمل الجنسية المغربية، والفتاة التي كانت بصحبته تحمل الجنسية الجزائرية، وفقا للمعلومات التي بحوزتنا".

وأكد إربيب "سنتابع الملف عبر توكيل محام، والاعتقال في مثل هذه الحالة غير مقبول، لأن الأمر يتعلق بالحرية الفردية".

ويعاقب القانون المغربي بالحبس مدة تتراوح بين شهر واحد وستة أشهر، وغرامة مالية، أو بإحدى هاتين العقوبتين، كل شخص وجد في حالة سكر.

وفي حادث آخر، قال إربيب إن الشرطة "اعتقلت شابا بصحبة رفيقته في أحد أحياء مراكش بينما كانا يتبادلان قبلة" الأربعاء.

وتابع إربيب "تم تقديمهما للنيابة العامة التي أخلت سبيلهما، وقررت ملاحقتهما بتهمة الإخلال العلني بالحياء العام".

ويعاقب القانون الجنائي من يرتكب إخلالا علنيا بالحياء، بالعري المتعمد أو البذاءة في الإشارات أو الأفعال، بالحبس من شهر إلى سنتين، وغرامة مالية.

واعتبر أربيب أن "اعتقال الناس بسبب مثل هذه الأشياء، ومحاكمتهم ليس منطقيا، فالأخلاق أمر نسبي، وليس هناك معايير لتحديد الأخلاق الجيدة أو غير الجيدة".

يذكر أن جدلا حادا اندلع في تموز/يوليو 2015، مع اعتقال شابتين بتهمة "خدش الحياء العام" لارتدائهما تنورة، بعد محاصرتهما في سوق شعبي بذريعة ارتداء ملابس "مستفزة".

وإثر موجة من الاحتجاجات والتنديد، أخلت السلطات سبيل الشابتين واعتقلت شابين أحدهما قاصر بتهمة التحرش بالفتاتين وشتمهما.

المصدر: أ ف ب

XS
SM
MD
LG