Accessibility links

سنجاري: هناك مؤشرات على تمرد داخل داعش


وزير داخلية إقليم كردستان العراق كريم سنجاري

وزير داخلية إقليم كردستان العراق كريم سنجاري

قال وزير داخلية حكومة إقليم كردستان العراق كريم سنجاري السبت إن القوات العراقية على بعد خمسة كيلومترات من الموصل، في هجوم ضد آخر معقل رئيسي لتنظيم الدولة الإسلامية داعش في العراق، وإن هناك مؤشرات على تمرد ضد التنظيم.

وأوضح سنجاري، وهو أيضا القائم بأعمال وزير الدفاع في المنطقة خلال مقابلة أجرتها معه وكالة رويترز أن مسلحي التنظيم المقدر عددهم بين أربعة آلاف وثمانية آلاف سيبدون مقاومة شرسة بسبب أهمية الموصل الرمزية لديهم.

وأعرب الوزير عن اعتقاده بأن معركة الموصل ستكون أطول من معركة الفلوجة وتكريت مشيرا إلى أن الموصل مدينة كبيرة.

وقال سنجاري إن تقارير غير مؤكدة تشير إلى أن أبو بكر البغدادي كان في الموصل منذ ثلاثة أيام وشاهده بعض الأشخاص وهو يزور المسلحين ويحفزهم، لكنه أضاف أنهم ليسوا متأكدين من وجوده.

وتابع أن السكان لا يريدون داعش وإن البعض قُتل والبعض رحل، موضحا بأن بعض السكان الذين لديهم أسلحة يشنون هجمات في مناطق محددة ليلا ضد التنظيم ويختفون.

ولم تتمكن رويترز من التحقق من تلك الروايات بصورة مستقلة.

وقال سنجاري إن بعض من هربوا من التنظيم في مدينة الحويجة دفعوا ثمنا باهظا لهروبهم عندما ضبطوا على الطريق وأضاف أن داعش قتل 118 منهم، متوقعا استخدامهم كدروع بشرية.

المصدر: رويترز

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG