Accessibility links

logo-print

محمد علي.. التشييع للجسد والأسطورة أبدية


منظر عام لجنازة محمد علي كلاي

منظر عام لجنازة محمد علي كلاي

ووري جثمان الملاكم محمد علي كلاي الثرى الجمعة في مدينة لويفيل في ولاية كنتاكي في غرب الوسط الأميركي، حيث ولد في الـ17 من كانون ثاني/ يناير 1942.

مراسم التشييع حضرها قادة وشخصيات ومشاهير من داخل الولايات المتحدة ومن خارجها.

رحل محمد علي.. لكن أسطورته ستبقى حية، حاضرة في أرجاء المعمورة، لا بوصفه أعظم من عرفتهم حلبة الملاكمة، بل كناشط مدني وأب وإنسان فريد قل نظيره.

كان يلسع كالنحلة ويحوم على أعتى الأبطال مثلما تحوم فراشة: لم يخسر سوى خمسة نزالات، وفاز في 56، منها 37 بالضربة القاضية.

يقول سائق الأجرة المحلي فريد ديلون لوكالة الصحافة الفرنسية عن كلاي "بطلي كان سجين جسده"، لأن محمد علي كان يعاني من داء باركنسون (شلل الرعاش) على مدى ثلاثة عقود.

ويضيف ديلون: "الآن بات بإمكانه التحليق مثل الفراشة فعلا".​

جثمان "رياضي القرن العشرين" نقل على عربة مسافة 30 كيلو مترا إلى لويفيل واصطف آلاف الأشخاص على طول الطريق لوداعه.

المواطنون يحتشدون على جابني الطريق الذي مرت منه جنازة محمد علي كلاي

المواطنون يحتشدون على جابني الطريق الذي مرت منه جنازة محمد علي كلاي

وهتف الحضور الذين وصل بعضهم من إفريقيا وآسيا: "علي علي"، كما كانت عادتهم عندما كان يلاعب خصومه في الحلبة.

ورفع المشاركون في التشيع صورا وبالونات ويافطات، في حين غطت باقات الورد العربة التي نقلت الجثمان.

السيارة التي حملت نعش محمد علي كلاي مكسوة بالورود

السيارة التي حملت نعش محمد علي كلاي مكسوة بالورود

وضم الموكب الجنائزي 20 سيارة ليموزين سارت ببطء شديد. ورغم اشتداد الحر وطول الانتظار لم ينزع بعض الحاضرين قفازات الملاكمة التي ارتدوها تكريما للبطل الراحل.

مواطن يحمل قفازات ملاكمة ضخمة وعلى صدره صورة محمد علي

مواطن يحمل قفازات ملاكمة ضخمة وعلى صدره صورة محمد علي

وأقلت سيارات الليموزين أبناء محمد علي وأحفاده، إضافة إلى شخصيات اختيرت لحمل النعش، منهم الممثل الشهير ويل سميث، وبطلا العالم للملاكمة السابقان ليونوكس لويس ومايك تايسون.

رحمان علي شقيق محمد علي كلاي أثناء الجنازة.

رحمان علي شقيق محمد علي كلاي أثناء الجنازة.

وانتهت المراسم في مقبرة كايف هيل في جو عائلي، وفي هذا المكان الفسيح يرقد أيضا باتي هيل كاتب كلمات أغنية "هابي بيرثدي تو يو" الشهيرة.

وقام فاعل خير لم يكشف اسمه بتغطية طريق البطل إلى مثواه الأخير بالورود الحمراء.

طريق جنازة كلاي مفروشا بالورود

طريق جنازة كلاي مفروشا بالورود

وانتشرت الورود بين المواطنين الذين رأوا في محمد علي مثالا ملهما، بما انطوت عليه سيرته الرياضية والإنسانية من قيم ومعان.

مشاركون في جنازة محمد علي كلاي ينظرون إلى الورود التي كست طريق الجنازة

مشاركون في جنازة محمد علي كلاي ينظرون إلى الورود التي كست طريق الجنازة

واستطاع كلاي الذي شب في مدينة لويفيل حيث كان السود ممنوعين من ارتياد أماكنها العامة في خضم فترة التمييز العنصري، أن يعود اليها الجمعة إمبراطورا ويجول في شوارع أطلقت عليها أسماء مرتبطة بالهوية التي اختارها لنفسه بعد اعتناق الإسلام.​

ويظهر محمد علي كلاي في هذا الفيديو وهو يرد على طفل سأله ماذا ستفعل عندما تعتزل الملاكمة؟ فيجيبه كلاي " سأستعد للقاء الله".

وتولى جهاز الأمن السري المكلف بحماية الشخصيات، مهمة تأمين مراسم الجنازة.

ونفدت في غضون نصف ساعة، 15 ألف بطاقة وزعت مجانا الأربعاء لحضور المراسم التي حضرها عدد من الشخصيات المهمة من مختلف أنحاء العالم، منهم الرئيس الأسبق بيل كلينتون.

الرئيس الأسبق بيل كلينتون يشارك في مراسم تشييع محمد علي كلاي

الرئيس الأسبق بيل كلينتون يشارك في مراسم تشييع محمد علي كلاي

ولد الأسطورة كلاي في مدينة لويفيل بولاية كنتاكي، لعائلة أميركية من أصول أفريقية من الطبقة المتوسطة، وكان اسمه كاسيوس مارسيلوس كلاي جونيور.

سيدة تفرش الورود على مدخل المقبرة

سيدة تفرش الورود على مدخل المقبرة

وبعد أن اعتنق الإسلام عام 1964، غير اسمه إلى محمد علي، وفاز ببطولة العالم للوزن الثقيل ثلاث مرات على مدى 20 عاما، وأصبح كلاي أيقونة للإنسانية والتسامح بين البشر.

المصدر: موقع الحرة/ أ ف ب

XS
SM
MD
LG