Accessibility links

مسلم يقدم الإرشاد الديني لأكثر من 14 ألف جندي أميركي


جنود أميركيون خلال صلاة في إحدى القواعد العسكرية

جنود أميركيون خلال صلاة في إحدى القواعد العسكرية

اعتبارا من الصيف القادم، سيصبح اللفتنانت كولونيل خالد شاباز أول مسلم يتولى مهمة مرشد ديني لفرقة عسكرية في تاريخ الجيش الأميركي، بحسب ما أفاد به موقع ماكلاتشي الإخباري الأميركي.

وبصفته مرشدا لفرقة المشاة السابعة في قاعدة لويس ماكشورد في ولاية واشنطن، سيكون شاباز زعيما روحيا لأكثر من 14 ألف جندي أميركي معظمهم من المسيحيين.

وشاباز أميركي من ولاية لويزيانا كان يدعى مايكل بارنز قبل أن يعتنق الإسلام، وخدم في الجيش 26 عاما قضى 18 منها وهو يقدم الإرشاد الديني لرفاقه.

وقال الجندي إن تغيير دينه لم يكن أمرا سهلا في البداية، خصوصا بالنسبة إلى عائلته، لكن الوضع تحسن مع الوقت. وأوضح أنه لا يزال يتردد على الكنيسة برفقة أقاربه المسيحيين، مؤكدا أنه سيكون من غير اللائق أن يقلل احترامه لمؤسسة كان لها دور في بناء شخصيته.

وأوضح من جهة أخرى أن معظم الجنود الذين طلبوا النصح منه، خلال 18 عاما، كانوا يعانون من مشاكل مثل الإدمان على الكحول ومشاكل في علاقاتهم الشخصية.

وقال أيضا إن جنودا رفضوا التعامل معه بسبب دينه، لكن الأمر لم يزعجه. وأكد أنه يرى في وضعه الجديد "فرصة ليكون سفيرا للجيش ولدينه"، مشيرا إلى أن من بين التحديات التي يتوقعها تغيير الأفكار المسبقة حول الإسلام وإظهار أنه يختلف عن الصورة التي رسمتها وسائل الإعلام.

ويشغل خمسة مسلمين فقط منصب مرشد ديني في القوات المسلحة الأميركية. ومن بين المسؤوليات التي يتولاها المرشدون ترؤس مراسم دينية بما فيها الصلوات وتقديم المشورة والدعم النفسي لأعضاء القوات المسلحة في فترات السلم والحرب.

المصدر: وسائل إعلام أميركية

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG