Accessibility links

كابل بحري جديد لتلبية الطلب المتزايد على نقل البيانات


شعار غوغل

شعار غوغل

أعلنت شركة غوغل وخمس مجموعات اتصالات أسيوية الثلاثاء التوصل إلى اتفاق لبناء كابل جديد، بهدف الاستجابة للطلب المتنامي في مجال نقل البيانات.

وأعلن الكونسورسيوم أن الكابل المزمع بدء العمل به في 2016 برعاية شركة إن إي سي اليابانية سيكون تحت البحر بين اليابان والولايات المتحدة.

وتبلغ تكلفة الكابل الممتد على طول تسعة آلاف كيلومتر حوالي 300 مليون دولار.

وسيمنح قدرة نقل بسعة 60 تيرابايت في الثانية بحلول الربع الأول من 2016، أي أكبر سعة موجودة على هذه الطريق الطويلة التي تجتاز المحيط الهادئ.

وبالإضافة إلى غوغل التي اشتركت سابقا في مشاريع مماثلة، تشارك في المشروع شركتا تشاينا موبايل وتشاينا تيليكوم الصينيتان والماليزية غلوبال ترانزيت واليابانية كاي دي دي اي والسنغافورية سينغابور تيليكوم اكبر شركة للاتصالات في جنوب شرق أسيا.

وسيربط الكابل السواحل الغربية للولايات المتحدة بمدينتي شيكورا وشيما على السواحل الشرقية لليابان، كما سيتم ربطه بالبنى التحتية الموجودة للاتصالات لتوسيع سعتها إلى أبعد من اليابان في اتجاه مناطق أخرى في أسيا.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية

XS
SM
MD
LG