Accessibility links

logo-print

مقتل 12 متشددا في اشتباكات جديدة مع الأكراد شمال سورية


مقاتل كردي شمال سورية

مقاتل كردي شمال سورية

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بمقتل 12 متشددا في اشتباكات جديدة مع مقاتلين أكراد في محافظة الحسكة في شمال شرق سورية في وقت مبكر من صباح الجمعة.

وأوضح المرصد أن الاشتباكات دارت في بعض القرى الواقعة بين مدينتي جل آغا (الجوادية) وكركي لكي (معبدة)، بين مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردية من جهة، ومقاتلي الدولة الإسلامية في العراق والشام وجبهة النصرة من جهة أخرى.

وقال المرصد إن الاشتباكات التي اندلعت إثر هجوم المتشددين على بعض القرى الكردية أسفرت عن مصرع 12 مقاتلا من جبهة النصرة والدولة الإسلامية في العراق والشام، من دون معلومات عن خسائر في صفوف المقاتلين الأكراد.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن ناشط كردي تأكيده، أن مدينة رأس العين الحدودية مع تركيا تعرضت فجر الجمعة لقصف عنيف، مشيرا إلى وقوع اشتباكات على أطرافها.

وتدور منذ أكثر من أسبوعين اشتباكات عنيفة بين متشددين وأكراد في مناطق واسعة من شمال سورية، حيث تمكن الأكراد الذين أعلنوا "النفير العام"، من طرد المقاتلين الإسلاميين من عدد من المناطق، أبرزها رأس العين.

تواصل أعمال العنف

في غضون ذلك، تواصلت أعمال العنف في مناطق عدة من سورية الجمعة، حيث شن الطيران الحربي غارات على مدينة الحارّة في محافظة درعا جنوب سورية، التي يحقق فيها المقاتلون المعارضون تقدما.

وبث ناشطون مقطع فيديو يظهر تصاعد دخان عنيف في المدينة وسط سماع تحليق مقاتلات فوق المدينة التي يقول فيها المصور إنها تعرضت لقصف عنيف بطيران الميغ التابع للنظام السوري خلال يوم الجمعة:



وأدت أعمال العنف الخميس إلى مقتل 185 شخصا، حسب المرصد الذي يتخذ من بريطانيا مقرا ويقول إنه يعتمد في الحصول على معلوماته على شبكة من الناشطين والمصادر الطبية في كل سورية.
XS
SM
MD
LG