Accessibility links

اكتشاف مقبرة مؤسس الأسرة الفرعونية الثالثة عشرة


صورة للمقبرة التي وقع اكتشافها

صورة للمقبرة التي وقع اكتشافها

كشفت بعثة آثار أميركية عن مقبرة لمؤسس الأسرة الفرعونية الثالثة عشرة "سوبك حتب الأول" (1786-1763 قبل الميلاد) غرب مدينة أبيدوس في محافظة سوهاج جنوب القاهرة، بحسب ما أعلنت سلطات الآثار المصرية الإثنين.

وقال وزير الدولة لشؤون الآثار محمد إبراهيم في بيان "من المرجح أن يكون الملك سوبك أول من تولى حكم مصر في بداية الأسرة الثالثة عشرة من عصر الإنتقال الثاني".

وكانت البعثة عثرت على تابوت ضخم يزن حوالى 60 طنا العام الماضي، واستمر البحث حتى تم العثور على قطع للوحة تحمل نقوشا باسم الملك وتصوره جالسا على العرش. وتم هذا الاكتشاف الأسبوع الماضي.

وعثر فريق علماء الآثار التابع لجامعة بنسلفانيا أيضا على قطع لأوان كانت تضم أعضاء الملك الداخلية، بالإضافة إلى عدد من الأدوات المذهبة من متاع الملك الجنائزي.

وقال رئيس قطاع الآثار الفرعونية في المجلس الأعلى للآثار علي الأصفر إن "مقبرة الملك مصممة على شكل هرمي" يحاكي هرم أحد ملوك الأسرة الثالثة عشرة الموجودة بدهشور بالقرب من مدينة منف الفرعونية القديمة جنوب القاهرة.

وتأتي أهمية هذا الإكتشاف في ندرة الآثار المعثور عليها قبل ذلك للملك سوبك الذي حكم مصر أربع سهنوات ونصف السنة، وفقا للمرافق المصري للبعثة أيمن الضمراني.

وما زالت أعمال الحفر في هذا الموقع مستمرة، بحسب ما أعلنت البعثة الأميركية.
XS
SM
MD
LG