Accessibility links

logo-print

موقع قصص سورية ينشر صورا جديدة من أحياء حمص "المحاصرة"


أحد الصور التي التقطها باسل في مدينة حمص

أحد الصور التي التقطها باسل في مدينة حمص

نشر موقع قصص سورية مجموعة صور جديدة لإحدى الشخصيات التي يعتمد عليها الموقع في نقل ما يدور في مدينة حمص من خلال عدسة شاب من المدينة.

وذكر باسل الذي التقط الصور في أحياء حمص المحاصرة ومنها الخالدية والقرابيص وباب هود في أوقات مختلفة خلال شهر يونيو/ حزيران عام 2013، أن نحو 500 شخص من مسلمين ومسيحيين يقيمون في تلك الأحياء و"يحاولون أن يعيشوا حياتهم بشكل طبيعي رغم المآسي الإنسانية" التي تحيط بهم.

وأضاف أنه "لم يغادر هؤلاء المدنيون المقيمون في أكثر من 16 حيا داخل مدينة حمص القديمة أحياءهم منذ حوصروا خلال العملية العسكرية التي قامت بها القوات النظامية في 15 يوليو/ حزيران العام الماضي، وحتى الآن".

وينقل "باسل" قائع ما يجري في مدينة حمص عبر عدسات كاميرا التصوير التي لا تفارقه أبدا وخصوصا خلال تجواله شبه اليومي في أنحاء المدينة.

و"قصص سورية" هو موقع أطلقته شبكة الشرق الأوسط للإرسال، لنقل تفاصيل الأزمة السورية بأبعادها الإنسانية عبر قصص سوريين يروون تفاصيل حياتهم في ظل الصراع الذي يدور في بلادهم منذ مارس/ آذار 2011.

وللاطلاع على الصور الحصرية لباسل وقصص أخرى مؤثرة عن الصراع الدائر في سولرية يمكنكم زيارة الموقع على الرابط التالي:
http://www.syriastories.com/2013/06/civilians-inside-war-zone
XS
SM
MD
LG