Accessibility links

الجمعية العامة للأمم المتحدة تبحث قرارا دوليا بشأن حلب


دمار في أحد أحياء حلب

دمار في أحد أحياء حلب

أكد وزير الخارجية جون كيري، الجمعة، استمرار الجهود الدبلوماسية لإنهاء العنف في سورية، فيما بدأ أعضاء الجمعية العامة للأمم المتحدة مباحثات لمناقشة مشروع قرار دولي جديد يدعو إلى وقف الاقتتال.

وقال وزير الخارجية الأميركي، خلال مباحثات في روما، إن الجهود لا تزال جارية لاحتواء العنف.

وأكد ضرورة وقف "المجزرة" في سورية دون الانتظار للإدارة الجديدة في واشنطن.

في غضون ذلك، تسعى الجمعية العامة للتصويت على مشروع قرار كندي يخص الأوضاع الأمنية في حلب، بعد فشل مجلس الأمن في التوصل إلى اتفاق.

ومن المتوقع التصويت على القرار بحلول الأسبوع المقبل، حسب دبلوماسيين.

وفي النص المقترح تعبر الدول الأعضاء عن غضبها من تصاعد العنف في سورية، خصوصا في حلب التي تقول الأمم المتحدة إن أكثر من 250 ألف شخص محاصرون فيها.

وكانت أكثر من 220 جمعية حقوقية من 45 دولة قد دعت الجمعية إلى اتخاذ إجراء إزاء سورية، "بعد فشل مجلس الأمن في حماية السوريين".

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG