Accessibility links

logo-print

مكتبات أميركية تعلم كبار السن عبر المواقع الاجتماعية


مكتبة في ولاية نيويورك تقدم دروسا للمسنين

مكتبة في ولاية نيويورك تقدم دروسا للمسنين

تقدم مكتبات في ولاية نيويورك دروسا لمساعدة المسنين في التعلم أو صقل مهاراتهم في شبكة التواصل الاجتماعي لتكوين صداقات جديدة عبر موقع فيسبوك والمواقع الاجتماعية.

وستتاح للأميركيين من كبار السن بمن فيهم أولئك الذين تخطوا التسعين عاما قريبا الفرصة لتكوين صداقات جديدة بفضل تقديم مكتبات في ولاية نيويورك دروسا لمساعدة المسنين في التعلم أو صقل مهاراتهم لشبكة التواصل الاجتماعي.

وفصول التدريب العملي شائعة وتجتذب كبار السن من جميع الأعمار، وأكبر تلاميذها امرأة يبلغ عمرها 97 عاما.

وتقدم مواقع التواصل الاجتماعي فرصا جديدة للكثيرين من المواطنين من كبار السن وخصوصا الذين يعيشون بمفردهم وبعيدا عن عائلاتهم للبقاء على اتصال فيما بينهم وتبادل الصور وتكوين أصدقاء جدد وإعادة الاتصال مع الأصدقاء القدامى.

وأعربت روزاليند ليشت (76 عاما)، التي قالت إنها عضو جديد تماما في مواقع التواصل الاجتماعي، عن أملها في أن يقدم لها الفصل طريقة جديدة للبقاء على اتصال بأسرتها وأصدقائها.

وقالت "إنني أتفهم عدم استخدام الشباب والأحفاد للبريد الالكتروني بكثرة الآن. إنهم يستخدمون فقط فيسبوك بشكل خاص ولذا اشعر أنها طريقة جديدة للتواصل معهم."

وتعد مكتبة سبايتن دايفل واحدة من بين 87 مكتبة في نيويورك تساعد كبار السن في كيفية التعامل مع مواقع التواصل الاجتماعي.
XS
SM
MD
LG