Accessibility links

logo-print

مقتل تسعة جنود عراقيين في تفجير استهدف ضابطا رفيعا


عراقيون يتفقدون موقع تفجير في بغداد خلال شهر يوليو

عراقيون يتفقدون موقع تفجير في بغداد خلال شهر يوليو

قتل تسعة جنود وأصيب 11 آخرون في تفجير عبوة ناسفة استهدفت ضابطا رفيع المستوى في بعقوبة شمال شرق بغداد.

وصرح الفريق الركن عبد الأمير الزيدي لوكالة الصحافة الفرنسية، أن تسعة جنود عراقيين كانوا يواكبونه قتلوا السبت في انفجار عبوة ناسفة استهدفت موكبه.

وأضاف قائد عمليات دجلة الذي لم يصب بأذى، أن الاعتداء وقع على إحدى طرقات محافظة ديالى في شرق البلاد، عندما نزل مع جنوده من سياراتهم خلال مشاركتهم في عملية عسكرية ضد عناصر من تنظيم القاعدة.

وأوضح أنه كان وجنوده في مهمة أمنية وتعرضوا إلى كمين، لكنه لم يصب بأذى في الانفجار الذي قتل فيه تسعة جنود وأصيب 11 بجروح.

واعتبر الزيدي أن هذا لن يغير موقف الجيش من "دحر القاعدة"، مشيرا إلى أن المنطقة التي وقع فيها الهجوم تعتبر ملاذا لهذا التنظيم.

وقتل في شهر يوليو/ تموز الماضي في العراق نحو ألف شخص، في أعلى معدل لضحايا أعمال العنف منذ أبريل/نيسان 2008.
XS
SM
MD
LG