Accessibility links

logo-print

كوريا الشمالية تطلق صاروخين مع بدء المناورات الأميركية-الكورية الجنوبية


مروحية عسكرية أميركية مشاركة في مناورات أميركية-كورية جنوبية سابقة، ارشيف

مروحية عسكرية أميركية مشاركة في مناورات أميركية-كورية جنوبية سابقة، ارشيف

أطلقت كوريا الشمالية الإثنين صاروخين باتجاه بحر اليابان، وتوعدت بتوجيه "ضربات لا رحمة فيها" ضد الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية، وذلك مع بدء البلدين مناوراتهما العسكرية البحرية المشتركة السنوية.

وقال مسؤول عسكري كوري جنوبي إن الصاروخين سقطا في البحر في ساعة مبكرة من صباح يوم الإثنين بعد قطعهما مسافة نحو 490 كيلومترا.

وقالت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية "يونهاب" إن وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية نقلت عن متحدث باسم الجيش الكوري الشمالي قوله إن "الوضع في شبه الجزيرة الكورية هو اليوم مجددا قاب قوسين أو أدنى من اندلاع حرب".

وأضاف أن "الوسيلة الوحيدة لمواجهة العدوان الذي يشنه الأميركيون وحلفاؤهم ليست الحوار ولا السلام. علينا أن نواجهه فقط بضربات لا رحمة فيها".

وتجري المناورات بين القوات الأميركية والكورية الجنوبية على مدى ثمانية أسابيع وتشارك فيها قوات برية وجوية وبحرية مؤلفة من نحو 200 ألف كوري جنوبي و3700 جندي أميركي.

وأكد المتحدث الكوري الشمالي أن هذه المناورات هي "تدريبات خطيرة على حرب نووية لاجتياح" كوريا الشمالية، واصفا إياها ب"هستيريا حربية لا تغتفر من جانب قوى معادية مخادعة".

وأضاف ان "قواتنا المسلحة الثورية لن تقف أبدا مكتوفة الأيدي أمام هذا الوضع الخطير"، متوعدا بالرد على اي عمل عسكري سواء أكان تقليديا أم نوويا ام معلوماتيا.

وتوعد بأنه "إذا أصابت طلقة واحدة فقط مكانا خاضعا لسيادة بلاده، أيا يكن، فسترد في الميدان".

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG