Accessibility links

logo-print

كوريا الشمالية تطلق صاروخا جديدا وتتحدى قمة الأمن النووي


الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون

الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون

اتهمت صول الجمعة بيونغ يانغ بإطلاق صاروخ جديد قصير المدى انفجر في البحر وبالتشويش عمدا منذ الخميس على أنظمة تحديد المواقع في الجنوب.

وجاء إطلاق الصاروخ بعد ثلاثة أيام من إطلاق قذيفة يقدر بأنها صاروخ قصير المدى بواسطة مدفعية جديدة بقطر 300 ملم من "وانسان" نحو منطقة أرضية على الحدود مع كوريا الجنوبية.

ويفسر إطلاق الصاروخ حسب البعض بأنه نوع من احتجاج بيونغ يانغ العسكري على العقوبات الأممية المفروضة عليها لكونه أُطلق متزامنا مع انعقاد مؤتمر قمة الأمن النووي في واشنطن.

وأرسل قادة الدول المشاركة في القمة رسالة تحذيرية إلى كوريا الشمالية عبر اللقاءات الثنائية بينهم، وأكدوا على التعاون الوثيق لتنفيذ قرارات مجلس الأمن الدولي الخاصة باستفزازات بيونغ يانغ.

وبلغ عدد الصواريخ التي أطلقتها كوريا الشمالية منذ مطلع العام الحالي 17 صاروخا.

ويراقب الجيش الكوري الجنوبي تحركات جاره الشمالي تحسبا لاستفزازات إضافية مع الاحتفاظ بحالة التأهب القصوى.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG