Accessibility links

logo-print

كوريا الشمالية تعلن قطع الاتصالات العسكرية مع كوريا الجنوبية


مركز عسكري على الحدود بين كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية

مركز عسكري على الحدود بين كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية

أعلنت كوريا الشمالية الأربعاء أنها قطعت خطها العسكري المباشر مع كوريا الجنوبية، ونقلت وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية عن مسؤول عسكري قوله إنه اعتبارا من الأربعاء سوف تقطع الاتصالات العسكرية بين الشمال والجنوب.

وقال هذا المسؤول لنظيره الكوري الجنوبي قبل قطع الخط إنه نظرا للوضع الحالي، حيث يمكن أن تندلع حرب في أي لحظة، فلا حاجة لإبقاء الاتصالات العسكرية بين الشمال والجنوب. وأضاف أن الخط سيبقى مقطوعا طالما أن أعمال كوريا الجنوبية العدائية مستمرة بحسب تعبيره.

وتعتبر هذه الخطوة الأحدث في سلسلة من التهديدات العدوانية من كوريا الشمالية ردا على عقوبات جديدة فرضتها الأمم المتحدة بعد إجرائها لتجربتها النووية الثالثة في فبراير/ شباط، وردا على المناورات العسكرية التي تجريها الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية.

وتوقفت كوريا الشمالية بالفعل عن الرد على الاتصالات على الخط الساخن على القوات الأميركية التي تشرف على المنطقة المنزوعة السلاح وعلى خط الصليب الأحمر الذي تستخدمه حكومتا البلدين.

وهددت كوريا الشمالية في الأيام الأخيرة بحرب نووية على الولايات المتحدة وأجرت تدريبات على توجيه ضربات لكوريا الجنوبية بطائرات بدون طيار.

تحذير كوريا الشمالية لزعيمة الجنوب

وفي الوقت الذي تصاعد فيه التوتر بين الجارتين، طالبت بيونغ يانغ الأربعاء رئيسة كوريا الجنوبية الجديدة بمراقبة أقوالها.

ومن جهتها، طالبت رئيسة كوريا الجنوبية باك جون هاي كوريا الشمالية بالتخلي عن طموحاتها النووية لإنقاذ شعبها الذي يتضور جوعا.

ونقلت وكالة الأنباء الكورية الشمالية عن متحدث باسم لجنة إعادة التوحيد السلمي لكوريا قوله "من الأفضل أن تراقب رئيسة كوريا الجنوبية أقوالها."
XS
SM
MD
LG