Accessibility links

logo-print

تحطم مروحية أميركية قرب حدود كوريا الشمالية


استنفار شبه الجزيرة الكورية

استنفار شبه الجزيرة الكورية

تحطمت مروحية عسكرية أميركية تشارك في المناورات العسكرية في كوريا الجنوبية الثلاثاء قرب الحدود مع كوريا الشمالية بدون أن تسجل إصابات.

وقال مسؤول في الجيش الأميركي إن المروحية، وهي ناقلة جند من طراز سي اتش-53 تقل طاقما من ثلاثة أفراد و13 جنديا، قامت ب"هبوط صعب" في منطقة شيولوون المحاذية لكوريا الشمالية.

وأشار بيان للجيش الأميركي إلى نقل جميع الركاب إلى المستشفى مؤكدا أن ستة منهم "وضعهم مستقر" وسيبقون قيد المراقبة مساء الثلاثاء.

وينتمي الطاقم إلى كتيبة الاستكشاف 31 في سلاح المشاة الأميركي التي تتمركز في اوكيناوا في جنوب اليابان، كما قال البيان.

ويأتي هذا الحادث في وقت يخيم توتر شديد في شبه الجزيرة الكورية منذ أن أقرت الأمم المتحدة مجموعة جديدة من العقوبات على كوريا الشمالية بعد قيامها بتجربة نووية ثالثة في 12 فبراير/شباط.

ونددت كوريا الشمالية بالمناورات العسكرية الأميركية-الكورية الجنوبية التي تعتبرها تدريبا على اجتياح أراضيها وهددت صول وحلفاءها بضربات نووية.
XS
SM
MD
LG