Accessibility links

logo-print

أوباما يهاجم رومنى محاولا تعويض أدائه في المناظرة الرئاسية


الرئيس الأميركي بارك اوباما أمام حشد من أنصاره بولاية ويسكونسن

الرئيس الأميركي بارك اوباما أمام حشد من أنصاره بولاية ويسكونسن


شن الرئيس الأميركي باراك أوباما هجوما على منافسة الجمهوري مت رومني متهما إياه بالكذب خلال أولى مناظرات السباق الرئاسي التي استمرت 90 دقيقة في دنفر الأربعاء.

وناشد الرئيس الناخبين، خلال لقاء جماهيري في ماديسون بولاية ويسكونسن الخميس، ألا ينخدعوا بما قاله رومني في المناظرة التي تابعها 67 مليون مشاهد والتركيز على "ميت رومني الحقيقي" الذي وعد بتخفيض الضرائب على الأغنياء ولا يعبأ بالمدرسين.

وقال أوباما بحماسة "إن أردت أن تكون رئيسا فإنك مدين للشعب الأميركي بالحقيقة"، وذلك أمام حشد أنصاره الذين يخشون تراجع نسبة التأييد له في استطلاعات الرأي التي كانت تعكس تقدمه قبل خمسة أسابيع على الانتخابات.

وتتبقى مناظرتان بين أوباما ورومني قبل الانتخابات المقررة في السادس من نوفمبر/تشرين الثاني وقال ديفيد اكسلرود كبير المساعدين إن حملة أوباما ستعدل من إستراتيجيتها نتيجة للمناظرة.

وكان الفوز بالمناظرة مهم للغاية لرومني الذي تراجعت نسبه في استطلاعات الرأي في الأسابيع القليلة الماضية بعد عدة أخطاء ارتكبها وبعد ظهور فيديو أضر بصورته واستهان فيه بنسبة 47 في المئة من الناخبين الأميركيين وقال إنهم يعتمدون على المساعدات الحكومية.

وأفاد استطلاع للرأي أجرته رويترز/ابسوس بعد المناظرة بأن رومني يحصل الآن على نسبة تأييد تصل إلى 51 في المئة من الناخبين في مقابل نسبة أوباما التي لم تتغير وتوقفت عند 56 في المئة.

وكان أوباما ورومني قد تبادلا انتقادات لاذعة بشأن البرنامج الاقتصادي والاجتماعي لكليهما في أول مناظرة تلفزيونية بينهما.
XS
SM
MD
LG