Accessibility links

أوباما يعتذر لطوكيو بعد مزاعم بالتجسس على مسؤولين يابانيين


أوباما في لقاء سابق مع شينزو آبي

أوباما في لقاء سابق مع شينزو آبي

قدم الرئيس باراك أوباما اعتذارا للحكومة اليابانية بشأن وثائق نشرها موقع ويكيليكس، تفيد بتجسس أجهزة المخابرات الأميركية على سياسيين يابانيين.

وقال المتحدث باسم حكومة طوكيو يوشيهيدي سوغا، إن الرئيس الأميركي اتصل برئيس الوزراء الياباني شينزو آبي صباح الأربعاء، وقدم اعتذارا في هذا الصدد. واستغرق الاتصال بين الرجلين 40 دقيقة.

ولم يوضح المتحدث الياباني ما إذا كان أوباما قد أقر بعمليات التجسس التي أثارت جدلا كبيرا في اليابان، وقد تضر بالعلاقات بين الدولتين الحليفتين.

وأعرب رئيس الوزراء الياباني من جانبه، عن قلقه في هذا الصدد، مطالبا الإدارة الأميركية بإجراء تحقيق بشأن ادعاءات التجسس، وإطلاع حكومة طوكيو على نتائجه.

ورأت الحكومة اليابانية مطلع آب/أغسطس أنه إذا تأكد التجسس، فإن ذلك سيكون أمرا "مؤسفا جدا".

وذكر الموقع المتخصص في نشر الوثائق السرية ويكيليكس، في 31 تموز/يوليو الماضي، أن الولايات المتحدة تجسست على مسؤولين كبار في الحكومة اليابانية وشركات يابانية والبنك المركزي الياباني.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG