Accessibility links

أوباما يرفض إعلان المرشح المفضل لخلافته


الرئيس باراك أوباما في ولاية أيوا

الرئيس باراك أوباما في ولاية أيوا

رفض الرئيس الديموقراطي باراك أوباما الإعلان عن مرشحه المفضل لانتخابات الرئاسة المقررة عام 2016.

وقال أمام جمع مع الطلاب في مدينة دي موان بولاية أيوا الاثنين"لا أستطيع أن اقول لكم لمن تصوتون، لكني أستطيع أن أقول من تصوتون ضدهم" في إشارة إلى المنافسين من الحزب الجمهوري.

وتحدث الرئيس عن "الخطاب المناهض للمهاجرين" في الحملة الانتخابية الرئاسية الحالية قائلا إن هذا الخطاب "ليس أميركيا".

وأضاف أن كل هذه المشاعر المناهضة للمهاجرين القائمة حاليا في النقاش السياسي "تتعارض مع ما نحن عليه لأنه وباستثناء من ولد أميركيا فإن أسرتكم قادمة من مكان آخر".

وقال إن "الكثير من الناس أتوا من كافة أنحاء أوروبا وآسيا ووسط أميركا أو إفريقيا".

كلينتون في أيوا

وقللت وزيرة الخارجية الأميركية السابقة التي تسعى للحصول على ترشيح الحزب الديموقراطي في انتخابات الرئاسة من أهمية تراجع شعبيها في استطلاعات الرأي الأخيرة، مؤكدة أن المناظرات القادمة ستمنحها الفرصة لتأكيد جدارتها.

وقالت بعد جولة انتخابية في ولاية أيوا التي ستشهد بداية التنافس على الترشح للرئاسة عن الحزب الديمقراطي أوائل العام المقبل "عندما نبدأ المناظرات سنبدأ في إبراز الفارق على غرار ما أفعله دائما مع الجمهوريين وأيضا مع المنافسين الديمقراطيين لي عندما تقتضي الضرورة".

وقد كشفت استطلاعات رأي جديدة في أيوا تساوي كلينتون أو تراجعها أمام السيناتور بيرني ساندرز الذي قلص الفجوة معها أيضا على المستوى القومي.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG