Accessibility links

logo-print

أوباما يفتح الطريق أمام تزويد الحكومة الصومالية بأسلحة أميركية


الرئيس باراك أوباما

الرئيس باراك أوباما

فتح الرئيس الأميركي باراك أوباما يوم الاثنين الطريق أمام تزويد الولايات المتحدة الحكومة الصومالية بالأسلحة وذلك بعد تخفيف حظر كانت فرضته الأمم المتحدة على هذه الدولة التي تقاتل تمردا يقوده إسلاميون متشددون يشتبه في صلتهم بتنظيم القاعدة.

وقالت المتحدثة باسم مجلس الأمن القومي كايتلين هايدن إن الرئيس أوباما وقع مذكرة تجيز لوزير الخارجية التفكير في تزويد الصومال بالأسلحة على اعتبار أن هذا الأمر من شأنه أن يخدم مصالح الولايات المتحدة ويعزز الاستقرار في شرق إفريقيا.

وأضافت أن "قرار تزويد مقديشو بالأسلحة لم يتخذ رسميا"، مؤكدة في الوقت ذاته أن "الولايات المتحدة ملتزمة بشراكة طويلة الأمد لمساعدة القوات المسلحة في الصومال كي تصبح قوات عسكرية ذات كفاءة".

وكان مجلس الأمن الدولي قرر مطلع مارس/آذار الماضي تخفيف الحظر المفروض على شحنات الأسلحة إلى الحكومة الصومالية لفترة عام.

وطالبت السلطات الصومالية الجديدة برفع الحظر المفروض على البلاد منذ عام 1992 من أجل تحسين التصدي لحركة الشباب الإسلامية وفرض أكبر قدر من السيادة على أراضيها.
XS
SM
MD
LG