Accessibility links

اجتماعات في البيت الأبيض لحل أزمة الموازنة


الرئيس باراك أوباما

الرئيس باراك أوباما

يعتزم الرئيس باراك أوباما خلال الأيام القليلة المقبلة دعوة جميع البرلمانيين الأميركيين إلى البيت الأبيض من أجل البحث عن حل لأزمة الموازنة والديون.

وقال مسؤول أميركي طلب عدم كشف هويته إن النواب الديموقراطيين المئتين في مجلس النواب مدعوون إلى البيت الأبيض بعد ظهر الأربعاء.

وأوضح أن مجموعات النواب الثلاث الأخرى، جمهوريو مجلس النواب، وديمقراطيو وجمهوريو مجلس الشيوخ، ستتم دعوتهم على حدة خلال الأيام المقبلة.

ويدعو الرئيس البرلمانيين في حين لم يبق سوى بضعة أيام على موعد 17 أكتوبر/تشرين الأول، الذي حددته الخزينة الاميركية ليصوت الكونغرس على زيادة سقف الديون.

وبعد هذا الموعد قد تجد الولايات المتحدة نفسها لأول مرة في تاريخها عاجزة عن سداد ديونها في حال لم يوافق الكونغرس على رفع سقف الديون.

ويرفض أوباما التفاوض مع الجمهوريين حول الموازنة طالما لم تتم الزيادة في سقف الديون وفي ظل استمرار الشلل الجزئي للدولة الفدرالية الذي بدأ في الاول من أكتوبر/تشرين الأول.

ويريد الجمهوريون في المقابل اغتنام هذا الظرف لفتح مفاوضات حول إصلاح كبير لبرامج الرعاية الاجتماعية الأميركية مثل التقاعد والصحة والمساعدات الاجتماعية.
XS
SM
MD
LG